منتدى الاصدقاء (منتدى طلاب جامعة المنصورة)

منتدى كونة مجموعة من الاصدقاء واهميتة التعارف وتكوين الصداقات وزيادة الترابط بين الاصدقاء.
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخولشات المنتدى

شاطر | 
 

 عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
godzela



عدد الرسائل : 347
العمر : 29
المزاج : مشغول
اسم الكلية : كليه العلوم
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الجمعة 12 سبتمبر 2008 - 7:53





الجزئ الاول

فى زمن بعيد كان هناك قرية مصرية كانت فى الصعيد المصرى تحديدا فى

محافظة سوهاج ،كان يعيش فى القرية عدد لا بأس بة من الاشخاص، وكان

منهم الطيب ومنهم الذى ينتظر حلول المصيبة حتى يعمل على اشعالها نارا

بين اهلها، او ينشر العداوة بينهم .

وكان فى بداية هذة القرية، عند دخولها قصر كبير يبدو علية القدم،ومن ينظر


اليه يشعر بقشعريرة غريبة ،من منظرة الغريب ،وقد يندهش من يجدنى أقول

(قصر فى قرية)، ولاكن كان دائما فى قرى الصعيد قصور لكبار العائلات،وكانت

هذه القصور تظل باقية مهما مر الزمان، رغم ان منظرها كان يبدو علية الانهيار،

الا انها تكون صلبة قوية تتحمل مزيد من السنوات وهى صامدة، الا اذا اراد

الخالق غير ذلك.

كان يسكن فى هذا القصر امرأه طيبة القلب،كانت آخر من تبقى من عائلتها

الثرية كانت تعيش بمفردها فى هذا القصر الغريب منذ زمن طويل ،لايبدو عليها

السعادة وانما يبدو عليها الحزن واحساس اخر ألا وهو حب الاطفال .

كانت هذة السيدة فى منتصف الثلاثينات تقريبا او اكثر قليلا ، و سبب

الاحاسيس التى تظهر عليها(الحزن وحب الاطفال) هو ان توفى زوجها واطفالها

الثلاثة فى حادث أليم ،اثناء عودتهما من زيارة لاصدقاء العائلة وتركوا هذة السيدة

فى حزن دائم ووحدة مستمرة.

كانت معظم اطفال أهل القرية يحبون هذة السيدة كثيرا لعطفها وحنانها وكانوا

يذهبون الى هذا القصر لقضاء الوقت فيه لهوا ولعبا لما اتسم به القصر من

مساحة كبيرة وحديقة مليئة بالفواكة الرائعة .

وكانت هذة السيدة تعشق هؤلاء الاطفال لدرجة انها كانت تنتطر حضورها يوميا

بفارغ الصبر واحيانا تذهب لاحضارهما يوميا بنفسها من بيوتهما وذلك ليؤنسوا

وحدتها.

وكانت الحياة سارية على هذا النمط وكان اهل القرية يثقون بهذة السيدة

ويتركون اولادهم عندها كما تشاء هذة السيدة .

وفى يوم من الايام فى احدى الليالى المظلمة كانت السيدة جالسة على احد مقاعد القصر المريحة للغاية حتى اشتعل حريق فى القصر مما ادى الى احتراق

وجة السيدة بحروق بالغة ونتج عن ذلك عدم قدرة السيدة على السير فى

الاضائة، وايضا اصبح شكلها بشعا مما ادى الى امتناع الاطفال الى الذهاب

اليها.

لجئت السيدة الى قناع غريب الشكل لتضعة على وجهها حتى تتمكن من

السير فى النور وحتى لا يخاف احد من شكلها البشع.

وفى يوم من الايام كرهت هذة السيدة حياتها من دون الاطفال الصغار فذهبت

فى غضب الى مساكن هؤلاء الاطفال وطلبت منهم المجىء اليها ليقضوا عندها

بعض الوقت ولكن لم تجد الا ضحك الاطفال من شكلها المقننع والاسهذاء بها

وبشكلها.

تعصبت هذة السيدة من منظر الاطفال وهم يضحكون منها وفى غير شعور قامت

بصفع هؤلاء الاطفال على وجوههم وتركتهم وذهبت ودموعها على خدها.

انتشر حدث ما فعلتة السيدة بالاطفال وسار حديث اهل القرية عن سوء

السيدة وعن معاملتها القبيحة للاطفال فبعد ان نالت حب اهل القرية ،فقدت هذا

الحب فى لحظة واحدة.

وفى يوم من الايام قال الاطفال لعائلتهم انهم ذاهبون الى السيدة واخبروهم بما

فعلوا من اهانة للسيدة وانهم يودون مصالحتها .

ولكن حدث ما لم يكن فى الحسبان لقد ذهب الاطفال ولم يعودوا الى بيوتهم.

ذهب الاهالى الى السيدة مطالبين بأبنائهم وعندما سمعوا ردها وقع عليهم وقع

الصاعقة.

انهم لم ياتوا اليها قط ، يا الهى.............................................. .............
لقد صدم هذا الكلام الاهالى وبالطبع لم يصدقوها وقاموا بأخذها من بيتها وربطها

فى منتصف القرية فى شجرة لتقول مكان الاطفال، ولكن لم تكن تعرف السيدة

ماذا تقول فالاطفال لم يذهبوا اليها بالفعل.

وهنا تدخل ما اسميهم انا ابشع اهل القرية واقنعوا الاخريت

بالأتى............................................ ..............


لقد قرروا ان يقوموا بأعدام هذة السيدة انتقاما منها على ما اعتقدوا انها فعلت

اتعتقدون ايها القراء اننى جننت؟اتعتقدون ذلك؟

ولكن اقسم برب العالين الله الواحد انهم قرروا فعل ذلك ،ويا ليتهم لم يفعلوا

لقد قاموا بأعدامها ...........................................

يا لصعوبة الموقف............................................ .


وفى اليوم التالى بعد تنفيذ الحكم...........اتتوقعوا ما حدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لقد عاد الاطغال الى بيوتهم ............نعم هذا ما حدث.................

ولكم ان تتخيلوا منظر وجوة اهل القرية بعد ان شاهدوا الاطفال................

منهم من بكى............ومنهم من جن ...........ومنهم من انتحر.................

ولكن كل هذا لن يفيد لقد نفذ الحكم ............................

ومنذ اليوم التالى من عودة الاطفال وقد بدأ الانتقام والرعب الحقيقى.

_________________
ربنا إننا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن أمنوا بربكم فأمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار

ربنا وآتنا ماوعدتنا على رسلك .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   السبت 13 سبتمبر 2008 - 6:50

جامده يا عبد السلام
ومتابع معاك يا زعيم

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
godzela



عدد الرسائل : 347
العمر : 29
المزاج : مشغول
اسم الكلية : كليه العلوم
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الإثنين 15 سبتمبر 2008 - 14:52

عفريتة الظلام(الجزء الثانى)


لقد بدأ فعلا الرعب الحقيقى من هذه الليلة ، لقد انتقمت روح السيدة من اهل القرية جميعا ولم ينج منها احدا سواء كان صغيرا او عجوزا ، وسأقص لكم بشاعة انتقامها تفصيليا .لقد بدأت الروح انتقامها بمن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أتتوقعون بمن بدأت؟؟؟؟؟؟؟؟
لا اعتقد ان احد منكم سيتوقع ذلك وذلك لبشاعة الامر.................لقد بدأت الروح الغاضبة ب............ب...........
.بالشئ الاكثر ضعفا فى القرية الاطفال .................................................. ..
.وذلك ليس من ضعفها وانما لتبين لاهل القرية جميعا مدى قسوتها وانها لن ترحم احد صغيرا او كبيرا.فى الليلة التالية من عودة الاطفال كان الاطفال مجتمعون فى احد شوارع القرية يفكرون فى هول ما صنع اهل القرية بالسيدة ظلما، واثناء ذلك شاهدواالسيدة فى السماء
.فى السماء؟؟؟؟؟
نعم ، لقد كانت السيدة طائرة فى السماء ،طبعا لم تكن هى وانما روحها............................................. ....... شاهد الاطفال هذا المشهد العجيب الذى لم يمر عليهم طول حياتهم .اخذ الاطفال يتبعون السيدة بعيونهم ثم بارجلهم دون ان يشعروا ، كأن قوة خارقة تدفعهم الى السير دون ان يستطيعوا مقاومتها.وفى النهاية توقفت الروح عند مكان فى منتصف القرية تقريبا .
اتعرفون هذا المكان؟؟؟؟
نعم، لقد حدثتكم عنة قبلا انه....................انه......................ال مكان الذى تم اعدام السيدة بة ..................نعم انة هو..............وها هو الحبل الذى تم استخدامة لأ عدام السيدة ..................ياااااااااااااااااه يا لة من موقف صعب على الكبار ...........ايتحملةالصغار..........لا اعتقد ذلك......لقد اجهش الاطفال بالبكاء ويا ليت البكاء يفيد فى هذا الموقف لقد اختفت المشاعر من روح السيدة للابد.......................................لقد شاهدت الاطفال يبكون ونظرت اليهم نظرة .............
نظرة لا اعرف ان اصفها لكم ولكنها نظرة لن تفارق عقلى الى الابد
.انها نظرة شماتة ............او.........................نظرة سخرية من ضعفهم ....لا اعلم ما اقول لوصفها................ولكنها كانت مصحوبة بضحكة سمعها اهل القرية جميعا ضحكة من يسمعها يتمنى ان يموت خوفا من صوتها.لقد خرج اهل القرية جميعا من بيوتهم مذعورين من هول تلك الصرخة واتجهوا الى مصدرها ليجدوا............................................ ....ليجدوا ابشع جريمة قتل حدثت فى تاريخ البشرية ، لقد وجدوا..............لقد وجدوا جثث الاطفال ...................نعم جثث الاطفال الابرياء ............الذين لا يفهموا الا المرح واللهو ، ولكن انة القدر الذي جعلهم يقابلون مثل هذة الروح ..............................سأصف لكم ما شاهدة اهل القرية بالظبط..................لقد شاهدوا عدد من الحبال معلقة فى الهواء لا شئ مربوطة فية وفى هذ الحبال وجدوا..........الاطفال ولكن ليسوا قطعة واحدة................. انما كل طفل ممزق الى...........قطع صغيرة ومربوط فى الحبل المعلق فى الهواء.

ولكن انظروا ماذا هناك انة انة طفل قطعة واحدة...................................نعم طفل حى وكان فى يدة ورقة......................................لا ليست ورقة..........................................انما هو جلد احد الاطفال سلخ من جسدة ونقش علية ثلاث كلمات


(((( سأنتقم منكم جميعا ))))




اخذ اهل القرية الرسالة من الفتى وقرؤها ثم سقط الفتى ارضا ميتا من هول ما رأى ..............
.نعم هذا ما حدث.
لا استطيع ان اصف لكم منظراهل القرية بعد ذلك...........................
تخيلوا احدا شاهد ابنة مقطع اشلاء على يد روح ويعلم انة سيحدث بة مثل ذلك
او اشد بشاعة........................................
اتخيلتم الموقف؟؟؟؟؟
مهما تخيلتم فلا اعتقد انكم ستصلوا الى بشاعة الموقف ومدى رعبة.
حاول اهل القرية بعد ذلك الاتصال بالشرطة ولكن.................... لقد انقطعت
اسلاك التليفونات والكهرباء حتى الهواتف المحمولة لم تكن تعمل .
قضى اهل القرية هذة الليلة المظلمة وهم يعلمون ان من لم يرحم الاطفال لن
يرحمهم .
وفى نفس هذه الليلة تم القضاء على اهل القرية جميعا امام اعين بعضهم
ولكن بطرق مختلفة وأكثر بشاعة.................. ....................................
وقضى اهل القرية ليلة كمثل الليالى التى تروها فى الافلام الاجنبى المرعبة ولكن لن يستطع فيلم ان يوضحا لكم.
حتى فنيت القرية .
ولم يعرف الناس بعدها ما حدث لتلك القرية .
لان كل من يحاول ان يدخلها بعد ذلك يحدث لة ما حدث لاهل القرية ......................
ولكن بأقل بشاعة............................................. ................
ومرت سنين كثيرة على هذه المجزرة التى حدثت فى القرية الى ان جاء اليوم
المشئوم الذى مررت فية انا واسرتى من هذه القرية.........................



يتبع.............................................. ..................

_________________
ربنا إننا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن أمنوا بربكم فأمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار

ربنا وآتنا ماوعدتنا على رسلك .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الإثنين 15 سبتمبر 2008 - 15:06

بجد جامده يا عبد السلام
وانا مستنى اللى هيحصل للاسره

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
godzela



عدد الرسائل : 347
العمر : 29
المزاج : مشغول
اسم الكلية : كليه العلوم
تاريخ التسجيل : 26/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الخميس 18 سبتمبر 2008 - 7:10

عفريتة الظلام : الجزء الثالث


اعود لحضراتكم مرة أخرى لنستكمل هذه القصة ،لقد توقفنا الجزء السابق عند انتهاء هذة القرية وما عليها واشتهر عن هذه القريه ان من يدخلها يموت بطريقة وحشية وبشكل غامض.

مضت الايام والشهور والاعوام التى لا تحصى الى ان كان اليوم المشئوم .
ازكر تفاصيل هذا اليوم تفصيليا فيوم مثلة لا يمكن ان ينسى فهو علامة فى حياتى الى هذا اليوم .كان هذا اليوم الخميس كنا اعتدنا انا واسرتى السفر الى بلدنا سوهاج فى اجازة الصيف ويا ليتنا لم نسافر هذة السنة.<<بابا اقف يا بابا >><<عايز اية ياض>><<اقف بس وانا هأقولك>><<امرى لله>>
دار هذا الحوار بينى وبين والدى اثناء قيادته للسيارة على الطريق الصحراوى وطبعا والدتى جالسة بجانبه وانا واخواتى الاثنين بالخلف.
اوقف والدى السيارة ونزلت انا من المقعد الخلفى وفتحت باب والدى <<انزل يا بابا انا هسوق>>وللعلم انا معيش رخسة وكمان بسوق من فترة قليلة يعنى مش محترف عشان اسوق فى طريق سريع اوى زى دة<<والله انت رايق>><<انزل يا بابا انت بتسوق بقالك خمس ساعات سيبلى الساعة الاخيرة>><<ياض متودناش فى داهية لحسن تلبس فى مقطورة ولا تقابلنا لجنة ودلوقتى فيها ست اشهر>>
<<انشاء الله مش هيحصل حاجة>>بعد محاولات اقناع عديدة نزل بابا وركب ورا وسقت انا وايدهم كلهم طبعا على قلبهم.اعدت ماشى زى الفل على الطريق يجى نص ساعة كدة ولكن انا طول عمرى منحوس على العربية .العجلة بتاعت العربية نامت ..............شوفت النحس.
ركنت العربية على جنب ونزلت اغيرها انا وبابا طبعا كانت حتة مقطوعة ومفيش جنس بنى آدم ممكن يقف فيها حتى يغير كوتش.الحمد لله غيرنا العجلة النايمة وركبنا الاستبن وانا رايح احط العجلة النايمة فى الشنطة حصلت حاجة ندمان عليها لحد دلوقتىالكوتش وقع منى وياريتة ما وقع نزل فى حتة جنب الطريق كدةباين كانت مزروعة بس محدش تابعها من زمان اوى ومات الزرع كلة.
المهم جريت طبعا انا ورا العجلة وانا بجرى سمعت صوت ريح قوية اوى وحسيت بحاجة بتتحرك جنبى .طبعا احنا فى طريق مقطوع .طبعا انا مكدبتش خبر وقلت اكيد كلب مشعور وهيبهدلنى او ديب.ويا ريتة كان كلب او ديب كان ارحم من الى شوفتة لما بصيت جنبى.عارفين شوفت اية...................شوفت شئ لابس قناع مخيف وبيجرى جنبى بسرعة من غير ميحرك رجلية ..........دة لو كان عندة رجلين طبعا.طبعا انتوا عرفتوا مين الى جنبى.دة كان روح السيدة التى قتلت اهل القرية.........نعم لقد سقطت عجلة السيارة فى منطقة محرمة .......انها القرية التى تحدثنا عنها ........يا لها من عجلة سيئة...............طبعا بعد ان نظرت جانبى ورأيت هذا الشئ سقطت على وجهى من سرعتى ولكن سرعان ما وقفت مرة اخرى واتجهت الى السيارة ولكن اشعر ان شئ ما يتبعنى ولكنى اخشى ان انظر .........جريت كثيرا وكدت اصل لى السيارة ولكنى شعرت بضربة ليست آدمية ضربتى على وجهى ووجدت نفسى من هول الضربة اسقط ارضا وانا مغشيا على ...............استيقظت على صوت ابى يقول لى<<وقعت يا فالح>>
نظرت الية وامسكت يدة وقلت لة <<بابا اجرى بسرعة المكان دة ملعون>><<ولو فضلنا فية هنموت كلنا>>
نظر الى والدى نظرة استهزتء ثم ضحك << يا عم بطل عبط>>
<<والله العظيم يا بابا فى روح هنا هتموتنا لو ممشيتش معايا>>
كاد ابى يضحك مستهزئا مرة اخرى لولا انى اشهرت لة باصبعى ان ينظر خلفة ليرى ما رأيت ............لقد رأى الروح فعلا واخذنا نجرى سويا ناحية السيارة ......<<العربية اهة يا بابا .....بسرعة>>وجدنا السيارة واقفة واخواتى يقفون بجانبها ينتظرونا لتأخرناشاهد الجميع المنظر وهم بجانب السيارة ............وحدث شيئا لم اكن اتمنى وقوعة ..................................................لقد سقطت امى واختى الكبرى مغشيا عليهما ............يا للمصيبة لقد كنت اتمنى ان نذخب للسيارة وننطلق سريعا مبتعدين عن المكان الملعونلقد وصلنا للسيارة وتذ الروح خلفنا مباشرة.......ذهبت الى امى واختى وحاولت ايفاقتهما ولكن لم ينفع............................................ان الروح تقترب منا انها تقترب تقترب تقترب...............................................فى هذه اللحظة وجدت ابى تشاهد على روحة ونام بجانب امى واستسلم للموتنظرت الية وقلت ماذا تفعل ..لم يرد واعتقد انه لم يسمع من هول الموقفاخذت ابحث عن اى شئ بجانبى يمكنة ابعاد هذا الشئاخذت القى على هذا المخلوق بعض الحجارة من الارض ولكنها كانت تخترقة دون ان تؤثر فية نظرت من شباك السيارة وانا اكاد افقد الامل لاجد .....................لاجد............................اعتقد انى وجدت مايبعد الارواح عادةلقد وجدت مصحف قرآن يضعة ابى دائما على التابلوةاخذتة واحتضنتة بين زراعى لاجد الروح تتوقف......................................نعم لقد توقفتكمثل ا يكون قد صنع المصحف حاجز بيننا وبينها امسكت بالمصحف وافقت والدى ووالدتلى واختى وادخلتهما السيارة وطبعا سأقود انا لان اعتقد ان ابى نسى القيادة من هول الموقفواوشكت ان ادير السيارة وحدث ما لم يكن فى الحسبان

_________________
ربنا إننا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن أمنوا بربكم فأمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار

ربنا وآتنا ماوعدتنا على رسلك .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   السبت 20 سبتمبر 2008 - 15:02

الاحداث كبرت
وانا متابع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة



عدد الرسائل : 574
العمر : 29
المزاج : عادى
اسم الكلية : كليه العلوم جامعه المنصورة
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الثلاثاء 23 سبتمبر 2008 - 16:14

كملها بسرعة ارجوك
شوقتنى
متابعة معاك

يلا بقي كملها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
lamborgene_2



عدد الرسائل : 28
العمر : 26
المزاج : wow
اسم الكلية : كليه الشرطه
تاريخ التسجيل : 05/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الثلاثاء 23 سبتمبر 2008 - 20:03

الجزء الرابع والاخير

لم اكن اتخيل ان من الممكن ان يحدث لى انا واسرتى مثل هذا الموقف ...............فلنكمل حديثنا........
_______________________________
لقد توقفت فى الجزء السابق عند اننى اخذت مفاتيح سيارتنا من
والدى واوشكت ان اديرهااااااااااا لنبعد عن هذا المكان الملعون
_______________________________
لقد حدث فى هذه اللحظة ما لم يكن فى الحسبان
اتتوقعوا ما حدث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نعم انة شيئا كثيرا ما يحدث فى افلام الرعب ولكنة حدث هذه المرة حقيقة ......لقد امتنعت السيارة عن الدوران
..........................يا لة من حظ قبيح اقسم ان يميتنا فى هذا المكان الملعون ........................
لقد حاولت مرة واخرى واخرى فى تشغيل السيارة ولكن دون جدوى................
وكنت احتضن المصحف بين زراعى لانال منة بعض الحماية
.......................
ولكن كان احساس غريب داخلى يقول لى ان المصحف لن يحمينا فترة اطول من ذلك..........................
وفى هذة اللحظة انتابتنى فكرة تكاد ان تنجينا من هذا المكان الملعون
قلت لنفسى اليس المصحف يمنع وصول الروح الينا.......نعم
انه صحيح لذا فهى تخشى من كلام الخالق الله سبحانة وتعالى
اذن ها هاى يجب ان نسير فى حراسة المصحف المجيد
الى ان نصل الى المسجد الذى عبرت بة اثناء قادتى للسيارة
ولكن انة يبعد اكثر من 3 كيلو مترات ولكن ما باليد حيلة
اما ن نسير الى المسجد او ننتظر بالسيارة منتظرين الموت المحتوم
وقررنا .............................
وفى هذه اللحظة اقنعت الجميع بفكرتى كالمعتاد وخرجنا من السيارة فى حماية المصحف الذى احتضنه بين زراعى...........
لقد اتفقنا ان نسير متلاصقين الى ان نصل الى المسجد المطلوب حتى لا نفقد احدا منا اثناء مشوارنا الطويل......
كنت كل مدة انظر خلفى لاجدالروح تقترب منا مسافة اكبر مما سبق
<<اية دة دى بتقرب اكتر كل شوية لازم نسرع شوية>>
قلت لعائلتى هذا الكلام وانا ارتعد من الخوف.من داخلى
اخذنا نمشى اكثر من نصف ساعة ونحن على عجلة من امرنا
حتى لا تلحق بنا هذه الروح الملعونة .
لقد رأينا نور المسجد من بعيد انة يبعد عنا حوالى 10 دقائق
ولكن فى هذه اللحظة كانت الروح قد اقتربت منا الى حد كان يعتفد احد انها ملامسة لنا .
واخذت تدور حولنا لتمنعنا من اسير اكثر.
وكلما تحاول ان تهاجمة وجهت المصف ناحيتها فتتتراجع برهة .
ثم تعود وتهاجم مرة اخرى .
لقدتثمرنا فى مكاننا لا نعرف ماذا نفعل لا نستطيع ان نخطو خطوة واحدة اخرى .
وهنا علا صوت والدى <<اسنظل واقفين حتى تاتى وتقتلنا >>
<<وماذا يمكننا ان نفعل يا والدى>> تحدثت انا
قال والدى <<سنجرى الى المسجد ومايريدة الله فيكون>>
ولم يعطى والدى فرصة لاحد للاعتراض حيث اتجة ناحية المسجد باقصى سرعتة................
وفى هذه اللحظة انطلقت والدتى واخواتى ورائة ............
ولكن انهم لن يكونوا اسرع من الروح لا محالة وبمجرد وصولها اليهم ستقطعهم اشلائا .................
يا الهى.......................
لقد تثمرت فى مكانى واخذت اشهر المصحف فى وجه الروح حتى لا تلحق بهم وا خذت تتراجع الروح ثم تحاول الحاق بهم مرة اخرى
وانا امنعها وهنا نظرت والدتى الى واخذت تصرخ وتنادى على ولكن والدى جذبها حتى كدوا ان يدخلوا الى بيت الله وتأكدت انا من سلامة اسرتى وهنا قررت الجرى ................
ولكن هل ينفع الان لم يتبقى غيرى ......لا اعتقد ذلك ولكن لن استسلم بسهولة طبعا.
واحتضنت المصحف بزراعى واخذت اجرى ولكن لقد ضربتنى على ظهرى لاجد المصحف بعيد عنى وانا اصطدم بالارض بقوة.....
وهنا حان وقت نطق الشهادتين ولكنى سعيد لانقاذ عائلتى......
ووجد ان هذه الروح تتشكل على شكل شكل ........لا اعرف ماذا يسمى.
ولكنه كان عبارة عن مجموعة سكاكين متصل على اشكل غريبة لا افهم اكالها وهمت ان تنزل...............اتنهى حياتى وتحطم قلب محبوبتى وامى ولكن كان الله رحيما بى.............
لتسمع اذنى صوت عزب كان يقول<<الله اكبر الله اكبر>>
لقد كان صوت الاذان لصلاة الفجروهنا تلاشت الروح التى كادت تمزقنى امام اعين امى......................... ولكن رأيت نظرة من بين عينيها المقنعتين وكانها تقول لن اترككم على قيد الحياة................ وهنا اسرع ابى وامى واخوتى الى وحملانى وادخلانى المسجد ثم توضأنا وصلينا الفجر ثم جلسنا ..............نذكر ما حدث لنا
ونتوهم انه حلم ولكنة للاسف حقيقة.................
لقد اعتقد عائلتى انها النهاية ولكن لم تكن النهاية بل بداية الجحيم
.................................................
تمت بحمد الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة



عدد الرسائل : 574
العمر : 29
المزاج : عادى
اسم الكلية : كليه العلوم جامعه المنصورة
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..   الأربعاء 24 سبتمبر 2008 - 0:45

جميلة اوى الروايه دى
بس المفروض يكون لسه فيها احداث
معقوله كده انتهت؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عفريتة الظلام (قصة رعب ) ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاصدقاء (منتدى طلاب جامعة المنصورة) :: القسم الادبى :: الخواطر والنثر والقصص الادبية-
انتقل الى: