منتدى الاصدقاء (منتدى طلاب جامعة المنصورة)

منتدى كونة مجموعة من الاصدقاء واهميتة التعارف وتكوين الصداقات وزيادة الترابط بين الاصدقاء.
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورالتسجيلدخولشات المنتدى

شاطر | 
 

 يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة
جنـــــــــــــــــــــه



عدد الرسائل : 839
العمر : 26
المزاج : تماااام
اسم الكلية : احسن كليه ف الدنيا.. كليه علوم
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الخميس 28 أغسطس 2008 - 8:20

السلام عليكم

بجد حلقات رووووووووووووووووووووعه

مستنين التكمله ...

ها ايه اللى هيحصل بعد كده؟؟

Rolling Eyes

_________________
معلش يا فلسطين

انا عربى ومش هرتاح
لا مسيحى ولا مسلم ولا باشا ولا فلاح
يرضوا بدم الصغير والكبير يا خساره راح

وصهاينه ف عيشه تانيه كله فاكر ده انتصار
خليكو صغيرين بلاش تعاندوا ف الكبار
والجزمه مش هتغلى وكل ده ف وش القرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الخميس 28 أغسطس 2008 - 10:22


الحلقة العاشرة







أخيرا جه يوم الجمعة .. يوم الاجازة .. مفيش صحيان بدرى ولا جرى على الشغل ... يا حبيبتى يا سارة نايمة زى الملاك ... تعبت جدا الاسبو ع ده ... بس اكيد ح تتعود وحيبقى الموضوع أسهل عليها وانا كمان بقيت أساعدها شوية بس علشان بس بحبها .... فرصة والدنيا لسه هادية أقوم اقعد لوحدى شوية واقرأ الجرايد على رواقة واشرب كوباية شاى موزونة ومش ضرورى فطار النهاردة !!!

الله الشقة شكلها جميل اوى الصبح .......الشمس داخلة من الشبابيك والستائر الحرير معطيه نعومة ورقة للبيت .........كل البيت ده بتاعى انا ؟! ده انا طول عمرى لى اودة واحدة فى بيت والدى وكنت باعتبرها مملكتى الخاصة وناقص اكتب عليها ممنوع الاقتراب او التصوير !!! فجأة الاقى لى شقة كاملة جميلة زى دى وانا راجل البيت ؟؟! احساس رائع باكتمال الرجولة يارب يديمه علينا ..........

وجلست أقرا الجرائد فى روقان وهدوء حتى مر الوقت وباقى ساعة على صلاة الجمعة .... فرصة أقرأ سورة الكهف قبل ان انشغل فى اى حاجة تانية .......


اول مرة اصحى براحتى من اسبوووووع كامل مش مفزوعة من صوت المنبة الجبار.... صحيح الستات مفروض يقعدوا فى البيت بس علشان يناموا براحتهم !!! ايه ده عمر فين ؟ الراجل طفش ولا ايه ؟ باضحك جدا لما اشوف فى التليفزيون واحدة صاحية من النوم وقبل ما تفتح عينيها تتحسس مكان نوم جوزها كأنها بتدور على فردة شراب مثلا ! طيب ما تفتح عينيها أسهل وح تكتشف ان المذكور فلسع من بدرى !!!


تلاقيه طلع نام فى الصالة ولا بيتكلم فى التليفون ..........لا مفيش وقت دى صلاة الجمعة قربت .... واقتربت لأشاهد منظر جميل طالما حلمت به قبل زواجى ....... وجدت عمر يجلس تحت شباك الصالة وممسكا بالمصحف ويقرأ فى خشوع بصوت رخيم وتجويد سليم حتى انه لم يشعر بوجودى ..........اقتربت لأجلس بجواره استمع اليه ولكنى وجدت نفسى لا شعوريا أجلس تحت أقدامه فليس الرجل الغنى او الوسيم هو من تعشقه المرأة ....... ولكنه الرجل الذى يخشى الله .........

جلست تحت أقدامه أستمع لسورة الكهف وكأنى أسمعها لأول مرة ... سعدت من صوته الرخيم وخشوعه وأحاط بنا هدوء واطمئنان وكأن الملائكة يباركون اجتماعنا..... وانا اختلس النظر لوجهه وهو يقرأ لأستمتع بملامحه الخاشعة وأشكر الله على نعمته التى انعمها على ... حتى انتهى من القراءة وجذبنى من يدى لأجلس بجواره وسألنى :

- ليه يا حبيبتى قعدتى على الأرض ؟ ده انتى تقعدى جوه عينى !!


- لا يا حبيبى حسيت انك كبير اوى وانت فى حالة الخشوع دى ما قدرتش أقعد جنبك ........


- ياااه انتى مكبرة الموضوع ربنا بس يتقبل .... وانتى متعودة على قراءة سورة الكهف كل جمعة ؟

- بصراحة ساعات ساعات مش دايما ....


- لا يا حبيبتى ان شاء الله نقراها دايما سوا ..... وبعدين خليكى شطورة واسمعى كلام عمو عمر علشان اديكى الهدية اللى جبتهالك امبارح !!


- نطيت بسرعة : ايه ده هدية ؟ كده وساكت من امبارح يا غلس !!

- أصلهم مش هدية واحدة دول اتنين !!

- كمان ؟ كفاية غلاسة بقى ... يالا مش قادرة استنى !!

- رد بمكر ذو مغزى : طيب تدفعى كام ؟

- فهمت مقصده وقلت له : مش عاوزة منك حاجة !!

- طيب خلاص خلاص انا باضحك معاكى شوفى يا ستى دول أهم هديتين حتاخديهم فى حياتك ........ اول واحدة اتفضلى يا ستى تاتاتاتاتاتاتاتاتا.....


- وفتحت لفة الهدية البراقة ثم صرخت بخيبة امل : يااااااااااااااسلام حصالة !!!!!!!!!!! لا والله وجاى على نفسك كده ليه ؟ ودى أحط فيها مصروف البيت ولا أحوش لبنتك اللى فى خامسة ابتدائى ؟!!!



- ياساتر يارب ... استنى شوية ... ايه ده مدفع رشاش ؟ استنى لما افهمك حتعملى بيها ايه ؟

- اتفضل يا عم الموفر !!!


- وتجاوز عن التريقة ورد بصبر : دى يا ستى انا وانتى ح نحوش فيها كل يوم اى مبلغ ان شا الله جنية واحد اى فلوس والسلام ونيجى اخر الاسبوع يوم الجمعة نفتح الحصالة ونتصدق بالمبلغ ده وبكده نكون كل يوم بنطلع صدقة حتى لو كانت بسيطة ...وممنوع انه يعدى يوم من غير اى صدقة حتى لو مش حناكل اليوم ده ......وبكد حنلاقى بركة فى دخلنا غير عادية .........فهمتى يا حبيبتى ؟


- رديت بانبهار وسعادة بالغة : ياخبر ايه الفكرة الروعة دى ؟ جبتها منين دى ؟


- يعنى موافقة ؟ طيب نيجى للهدية التانية شوفى يا حبيبة قلبى ده مصحف مجزء ل30 جزء ....... حتيجى على الدرجين بتوع البوفيه وترمى كل الكوارث اللى فيهم وتفضيهم خالص وتحطى أجزاء المصحف فى الدرج اليمين وكل يوم انا وانتى كل واحد منا ياخد جزء محدد ويقراه ولما يخلصه سواء فى يوم او كذا يوم يحطه فى الدرج الشمال وياخد جزء جديد وهكذا لحد ما الدرج الشمال يتملى خالص نعرف ان انا وانتى ختمنا المصحف مرة ....وبعد كده نرجعه تانى للدرج اليمين وهكذا على طول ....... ايه رايك ؟


- بجد مش عارفة أرد وأقول ايه غير انى أشكر ربنا انه أهدانى بيك ..... - بصى يا سارة الحب مش بيستمر بين الزوجين بالكلام الحلو ولا بالفلوس ولا حتى بالأولاد لكن بيستمر بطاعة ربنا وبركته لهم ... واحنا عاوزين بيتنا ده بيت طائع لله علشان ربنا يبارك لنا فى حياتنا واولادنا اللى جايين ان شاء الله



- ربنا يكرمك ويخليك لى يارب وتفضل كده على طول ...

- ياااااااااااه ده انا كده ح اتأخر على الصلاة يالا بقى مع السلامة ......على فكرة ح اخرج مع اصحابى شوية بعد الصلاة وح ارجع على الغداء .

- طيب ما تنساش تدعى لى .......مع السلامة !!!


وخرج حبيبى وانا اودعه وأشكر الله على ان أهدانى هذا الزوج .... ثم توضئت وصليت الظهر وجلست أقرأ سورة الكهف ووعدت نفسى الا أقطعها ابدا فى اى يوم جمعة ....

ثم اخرجت محتويات درجين البوفيه ورصيت بالدرج الايمن كل الاجزاء وبدأت بأول جزء وسجلت تاريخ هذه الختمة فى ورقة صغيرة كى نعلم متى سننتهى منها ......... ثم جلست أقرأ القران لفترة طويلة.......

ثم قمت لتحضير الغداء والذى كان لحسن الحظ معونة انسانية من ماما بعد ما حكيت لها ماساتى مع الاكل وان ممكن اتطلق وانا فى شهر العسل من الكوارث اللى باعملها .....فالظاهر خافت انى ارجعلهم وهم ما صدقوا يخلصوا منى !!!! فطبخت لى كام صنف تحفة ...ربنا يخليكى لى يا مشرفانى !!!



أريد ان يكون هذا اليوم جميلا لأكافىء عمر على هداياه الرائعة ......... اعددت الغداء وجملت السفرة بورود ورششت معطر جوهادىء وبدلت ملابسى لأرتدى عباءة ناعمة وتركت شعرى منسدلا على كتفى وتعطرت وطلبت عمر فأخبرنى انه مع أصحابه ....طيب وبعدين ؟

رنيت عليه ثانية فلم يرد ..... ارسلت له رسالة ( تعالى بقى يا عمر .. انت اتأخرت اوى ) برضه لم يرد
أرسلت رسالة ثانية ( يا سيدى كفاية تقل .....بجد وحشتنا !!)
لم يرد !!!!!!
فأرسلت له الضربة القاضية ( خلاص يا حبيبى ....خليك براحتك بس شهرزاد كان نفسها تشوفك اوى .....خلاص بقى تدخل تنام أحسن !!!)
وطبعا كما توقعت جاء بعد دقائق معدودة ..........وسكتت شهرزاد عن الكلام المباح تااااااااااااااااااااااانى !!!!



يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جنـــــــــــــــــــــه



عدد الرسائل : 839
العمر : 26
المزاج : تماااام
اسم الكلية : احسن كليه ف الدنيا.. كليه علوم
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 30 أغسطس 2008 - 6:23



يااااااااااااااااااااااااااااااه بجد زوجين رااائعين اوى اوى

دى يا ستى انا وانتى ح نحوش فيها كل يوم اى مبلغ ان شا الله جنية واحد اى فلوس والسلام ونيجى اخر الاسبوع يوم الجمعة نفتح الحصالة ونتصدق بالمبلغ ده وبكده نكون كل يوم بنطلع صدقة حتى لو كانت بسيطة ...وممنوع انه يعدى يوم من غير اى صدقة حتى لو مش حناكل اليوم ده ......وبكد حنلاقى بركة فى دخلنا غير عادية

طيب نيجى للهدية التانية شوفى يا حبيبة قلبى ده مصحف مجزء ل30 جزء ....... حتيجى على الدرجين بتوع البوفيه وترمى كل الكوارث اللى فيهم وتفضيهم خالص وتحطى أجزاء المصحف فى الدرج اليمين وكل يوم انا وانتى كل واحد منا ياخد جزء محدد ويقراه ولما يخلصه سواء فى يوم او كذا يوم يحطه فى الدرج الشمال وياخد جزء جديد وهكذا لحد ما الدرج الشمال يتملى خالص نعرف ان انا وانتى ختمنا المصحف مرة ....وبعد كده نرجعه تانى للدرج اليمين وهكذا على طول ....... ايه رايك ؟


ياااااااااااااااااه ..مش يقولك انا فعلا بستفيد من القصه الجميله الواقعيه اوى دى..
افكار فى منتهى الجمال ... حلوه اوى فكره القران دى ..

فعلا زى ما قال عمر فى القصه ..
الحب مش بيستمر بين الزوجين بالكلام الحلو ولا بالفلوس ولا حتى بالأولاد لكن بيستمر بطاعة ربنا وبركته لهم ... واحنا عاوزين بيتنا ده بيت طائع لله علشان ربنا يبارك لنا فى حياتنا واولادنا اللى جايين ان شاء الله


قصه فى منتهى الروعه والجمال والواقعيه

انا فعلا مستنيه بشغف ايه اللى هيحصل بعد كده...
ربنا يكرمك ع القصه الجميله المفيده اوى دى

_________________
معلش يا فلسطين

انا عربى ومش هرتاح
لا مسيحى ولا مسلم ولا باشا ولا فلاح
يرضوا بدم الصغير والكبير يا خساره راح

وصهاينه ف عيشه تانيه كله فاكر ده انتصار
خليكو صغيرين بلاش تعاندوا ف الكبار
والجزمه مش هتغلى وكل ده ف وش القرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الإثنين 1 سبتمبر 2008 - 17:58

الحلقة الحادية عشرة






معقوووول مر شهرين على زواجى انا وعمر !؟ مروا بسرعة جدا حياة جديدة فى كل شىء فى المسئولية والمشاركة والمشاعر فى كل شىء ...... حتى اصدقائى اللى كنت بارغى معاهم بالساعات فى التليفون اصبحت لا اراهم الا نادرا ولو تكلمنا فى التليفون يكون حديث سريع لألحق كل الأشغال اللى ورايا ........


وشقتى الجديدة أصبحت مملكتى بجد وبعد ما كنت أنظف حجرتى فى بيت ماما بالعافية وبعد استدعاء البوليس أصبحت لا أطيق ان ارى منزلى غير مرتب وأتخانق مع عمر لو رمى ملابسه او كتبه كالمعتاد رغم ان كتبى واشيائى الخاصة زمان كانت محتاجة خريطة للوصول لها !!! لكنه هو الحب الذى يجمعك بمكان تشعرين انه ملكك وحدك تكونين فيه على راحتك وتفعلين ما تشاءين .......

حتى ان منزل والدى اضطررت ان ابيت فيه ليلة عندما مرضت أمى .بجد لم أستطع النوم مش عارفة ازاى مش هو نفسه السرير اللى نمت عليه اكثر من عشرين سنة ؟ احساس لا يعلم تفسيره الا الله الذى يريد لنا ان نعمر بيوتا وبيوتا حتى نعمر الارض جميعا .........


وانا وعمر ومتفاهمين جدا لكن لا يخلو الأمر من غلاسة وتحكم فى أشياء تافهة كى يثبت لنفسه انه سى السيد ولاأعلق عليها وأجعلها تمر كى لا تصبح كارثة ..شىء واحد هو ما يحيرنى ويضايقنى فعلا – باستثناء حماتى طبعا !! - وهو مصاريف البيت لا أعرف ماذا يمكن ان يفعل شابين يعملان عمل شاق يوميا كى يوفرا مصاريف الايجار والاكل والدواء والخروج والمجاملات الخ الخ الخ ... ؟



طبعا يحتاجان معجزة من السماء كى تحل لهم لغز الاسعار ...وأصبحت بعد ان كنت أصرف مرتبى على العطور والكريمات والمجلات ...أصبحت أبحث 10 ساعات قبل ان اشترى زيت الطعام كى أعرف اى نوع أوفر ؟ وأصبحت أفاصل مع اى بائع رغم انى كنت باقول لماما دايما ان ده تصرف بيئة !!! وأصبحت أحمل هم اى مناسبة غير معمول حسابها مثل فرح او خلافه نضطر اسفين ان نجامل اصحاب المناسبة فيه لأن ده معناه ان بقية الشهر ح نقضيه تونة وجبنة !!!


ولكن ليس هذا ما يضايقنى فقط ولكن تصرف عمر الغريب تجاه مصروف البيت هو ما يضايقنى جدا ......... وهو انه لا يخصص مبلغ معين لمصروف البيت وانا اساعده فيه ونصرف منه سويا لا هو يدفع الايجار وبعض الاشياء الاخرى وانا عندما أقبض مرتبى أسارع لأنفقه كله تقريبا على خزين المنزل من سكر وزيت وخضار ولحوم وخلافه وهو متقبل ده عادى وبدون مشاكل ....حتى انى طلبت منه مرة مبلغ كى أشترى شىء للمنزل فرد على ببساطة ( ما انتى معاكى فلوس يا سارة !! هى خلصت ؟)


طبعا اتضايقت جدا من رد فعله ده :هل المفروض ان أنهى مرتبى كاملا ثم بعد هذا هو يساعد !!! الغريب فى الأمر انه غير بخيل ابدا بل بالعكس لا ينفق على نفسه تقريبا الا الضرورى جدا ولكن ما يضايقنى انه معتبر مساعدتى فى المنزل امر مفروغ منه وفرض على .....وتحملت هذا الامر رغم ضيقى منه انا احب ان أصرف على منزلى ولكن بارادتى وليس فرضا على حتى جاء يوما رجعت من العمل وانتظرته بعد الغداء وقلت له :

- شفت يا عمر النهاردة بعد الشغل نزلت انا وواحدة صاحبتى المحلات اللى جنب شغلى كانت عاوزة تشترى شوية حاجات .....

- طيب يا حبيبتى وايه المشكلة ؟

- لا أبدا لقيت شنطة تحفة نازلة فى التخفيض من 70 جنية الى 50 بس واشتريتها على طول ...تتصور دى جلد طبيعى !!

- فرد بعصبية :اشتريتيها ؟ وما قلتيش لى ليه قبل ما تشتريها ؟

- فاستغربت من رد فعله وقلت : عادى يعنى يا عمر يعنى ح اطلبك أقول لك على حاجة هايفة كده ؟

- 50 جنية حاجة هايفة ؟
- يعنى انت زعلان من المبلغ ولا من انى ما قلتش لك ؟

- الاتنين ....كان لازم تستأذنى منى الاول !!!

- فصرخت فيه : عمر انت بتقول ايه دى فلوسى ....انا ما خدتش منك حاجة علشان الزعل ده كله !!!

- فصرخ فى بعنف : فلوسك يعنى ايه فلوسك ؟ يعنى أخرس انا ولا ايه ؟
- انا ماقلتش كده . . بس ازاى يعنى استأذن قبل ما اصرف اى حاجة انت بتهرج ؟

- انا ياستى معقد نفسيا خلاص؟ مش باحب ان مراتى تمسك فلوس وتزعق فى وتقول فلوسى ومالكش دعوة والكلام ده ....


- ياسلام واشمعنى الكلام ده مش بيتقال لما باجيب حاجة للبيت ليه مش بتقولى استأذنى ؟ ولا علشان دى حاجة لى انا ؟


- دى ضروريات للبيت مش ممكن نستغنى عنها ....انما الشنطة بتاعتك دلع !!


- والله ادلع نفسى مش مشكلة ....وبعدين الضروريات دى مسئوليتك انت وانا ان كنت باساعد فى البيت ده مش فرض على !!


- والله انا قلت من ايام الخطوبة تسيبى الشغل علشان وجع الدماغ ده وانتى ما سمعتيش الكلام واللى كنت خايف منه حصل .....بقيتى بتعلى صوتك على وتقولى فلوسى انا !!!


- هو انت يا تحبسنى فى البيت يا تتحكم فى كل مليم ؟ ده انت فعلا معقد على كده !!



- وانتفض من مكانه والغضب يتطاير من عينيه وأمسك ذراعى بعنف وصرخ فى : انا معقد ؟!!!......طيب انا ح اوريكى العقد اللى بجد من بكرة مفيش شغل ولما أشوف كلامى ح يمشى ولا لأ ؟


- ارتعبت من نبرته المخيفة وضغطه الرهيب على ذراعى والقسوة التى يتحدث بها فارتجفت وانهمرت دموعى بلا توقف .........



- فلانت نبرته قليلا وزفر بقوة وقال : طيب بتعيطى ليه دلوقتى مانتى كمان زعقتى وجننتينى .........
- .................
- كده ياسارة توصلى حاجة هايفة لحد كده ؟ خلاص بقى حقك على ما تزعليش .
-
- فرددت من بين دموعى : لا مش حاجة هايفة ده ربنا قال ذمة مالية منفصلة للمرأة تيجى انت وتقولى استأذن ؟


- والله انا عارف ده بس مش قادر أطبقه ماأقدرش استحمل ان مراتى تقولى دى فلوسى وانت مالكش لازمة طيب اعمل ايه ؟


- مااعرفش والله تعمل ايه ؟


- طيب انتى شايفة انى بخيل ولا باصرف على نفسى حاجة ولا انتى بتطلبى منى حاجة ومش باجيبها ؟


- فرددت وانا امسح دموعى : لأ .....امال ايه الفيلم ده طيب ؟


- انا يا ستى ما بحبش الست اللى بتعمل كده ....وبعدين انا مش عاوزك تدفعى حاجة فى البيت تانى علشان مش كل شوية تقولى باساعدك باساعدك !!



- بقى انا باعمل كده الله يسامحك ..... وبعدين هو انتى يعنى أحسن من الرسول عليه الصلاة والسلام اللى كان بيتاجر للسيدة خديجة فى مالها وهى زوجته ولا يخجل من ان يعلن ان ده مال زوجته وفين ؟ فى قريش عز التعصب والجهل ؟


- ياستى انا مااقدرش اوصل للمنزلة دى .......ولو الموضوع ده ح يجيب مشاكل ح اقعدك من الشغل فعلا


- من فضلك يا عمر ما تكبرش الموضوع كده ....انا فعلا زعلانة منك جدا ومستغربة تفكيرك جدا


- حقك على انى انفعلت عليكى انتى عارفة قد ايه بحبك ........لكن مش ح اقبل ابدا انى اكون على الرف او حاجة تحصل فى بيتى من غير موافقتى حتى ولو حاجة هايفة قلتى ايه ؟
- ..................................

يتبع

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الثلاثاء 9 سبتمبر 2008 - 5:59

الحلقة الثانية عشرة





مرت أيام وانا وعمر متخاصمين .....يعنى بنتكلم فى الضروريات بس .... لكن من جوايا انا زعلانة منه جدا ....من عصبيته وموقفه الغريب وتفكير الأغرب ....المشكلة انى متأكدة انه مش بخيل ولا طمعان فى .. بس مش قادرة أفسر تفكيره لحد دلوقت ..تحكم والسلام ؟ ولا خوف من الفلوس انها تقوينى فأبعد عنه ؟!! وكأن اللى رابط أى زوجة بزوجها هى انه بيصرف عليها فقط ... ولو هى معاها فلوس حتقدر تعيش من غيره وتسيبه بسهولة !! بجد حاجة تجنن !! طيب وستات البيوت بيتطلقوا ليه لما هى الحكاية كده .....مش معقول التفكير المقلوب ده ؟!


عمر حاول يصالحنى لكنى لم أستطع ابدا ...لأنى حاسة ان الصورة اللى كانت فى خيالى اتهزت لأن موضوع الفلوس بين الزوجين ده حساس جدا ودايما الزوجة بتكون راسمة لزوجها وحبيبها صورة الفارس النبيل الذى لا يتكلم قط فى المال لأن ده شىء بينقص من قدره كرجل ودائما تدور فى عقلى عبارة الافلام الشهيرة ( انا برضه أمد ايدى لفلوس واحدة ست ؟؟؟!!!!) فأصبح الأمر مقترن بالرجولة فى نظرى .......


ولكن ظروف المعيشة البشعة الان غيرت من شكل الصورة وجعلت الرجل مضطرا لعمل زوجته ومساعدتها له والزوجة ايضا تقبلت هذا و تسعد عندما تفعله ....ولكن للأسف لم يتخل الرجل عن الصورة القديمة فى خياله بأنه صاحب المال والآمر الناهى الأوحد .....فأصبح يعذب زوجته بحملين حمل المشاركة وحمل التحكم !!!


سارة وحشة أوى وهى زعلانة ....صحيح هى لم تقصر فى أى حق من حقوقى فى البيت وأجد طعامى وملابسى وكل شىء مرتب وترد على عندما أسألها عن أى شىء ....ولكن روحها المرحة الدافئة والحيوية التى تنطق من عينيها والتى تجعلنى أذوب فيها اختفت !! وحل محلها لوح زجاج بارد لا يعبر عن أى شىء ....حاولت مصالحتها بلا جدوى .... ياربى أعمل ايه ؟ بس أنا كمان مش قادر أنفذ اللى هى عاوزاه !! يعنى ايه أكون قاعد فى البيت ألاقيها داخلة وشارية غسالة مثلا وتقولى وانت مالك دى فلوسى أقعد كمل الشاى اللى بتشربه وخليك فى حالك !!
معقول أستحمل كده ولو كنت فوت فى حكاية الشنطة كان حيبقى ده العادى ...انا مش طمعان فى فلوسها ابدا لكنى مضطر لمساعدتها فى البيت علشان ما نزورش السيدة انا وهى كل يوم جمعة !!!


بس أعمل ايه تحت هدومى الكاجوال لسه فيه صديرى جدى الصعيدى مش قادر اتقبل الموضوع خالص ....بس هى كمان معذورة وشكلى وحش قدامها ..برضه انا انفعلت بصورة غبية !! ومش قادر أعيش من غير دفء عينيها وحنيتها ...طيب ما هى مش عاوزة تصالحنى أعمل ايه ؟؟ ....شغل التفانين يا واد يا عمر دى سارة حبيبتك !!!!!!


ذهبت الى عملى كالمعتاد وانا ماليش نفس لأى حاجة فى الدنيا وطبعا كان باين على وشى جدا فكل واحدة ظريفة تيجى تسألنى بحشرية ( ايه ابتدينا نكد الجواز ولا ايه ؟؟؟ قلنا كده قالوا اطلعوا من البلد !!!) انا مش عارفة كل واحد ما بيحطش لسانه جوة بقه ليه ؟ ياسااااتر !!!
خلاص الساعة 2 كلها ساعة واروح ....موبيلى بيرن ..... ايه ده ؟ ده عمر خير ؟
- الو ايوة يا عمر ؟
- فرد بصوت أقلقنى :ايوة يا سارة ازيك يا حبيبتى انتى كويسة ؟
- الحمد لله فيه ايه ياعمر ؟
- مفيش حاجة بس ح اعدى عليكى بعد ساعة استأذنت من شغلى بدرى وح اجيلك استنينى .....
- ايه يا بنى فيه ايه انت رعبتنى كده ؟
- فرد بغموض :.....لما اجى ح تعرفى !! مع السلامة !!
- عمر عمر عمر ....................!!
يارب سترك يارب دى اول مرة يعملها أكيد بابا تعب وهو مش عاوز يقول لى .....ولا ماما ؟!! لا بجد حرام كده ...حاولت الاتصال به الف مرة بلا جدوى لا يرد مما أكد شكى بأن مصيبة قد حصلت يارب استر يارب !!!


وأخييييييييييييييييييييييرا جاء بعد ما أصبحت على وشك الانهيار ... ولكنى وجدته فى قمة الشياكة مرتديا القميص المفضل عندى وكمان البرفان اللى باموت فيه !! ايه ده ؟ طبعا لو كانت والدته هى اللى تعبانة كان جه بالبيجاما !!! لا وكمان رايق وعمال يسلم على زمايلى ويوصيهم على !! لا بجد لو ما قالش فيه ايه ح اخبطه بحاجة فى دماغه حالا !!
وأخيرا سلم على بحرارة وهمس فى أذنى ( وحشتينى ) وأخذنى وانصرفنا وزميلاتى لسان حالهن يقول ( جتنا نيلة فى حظنا الهباب ) !!


وفى السيارة كان ح يغمى على من شدة القلق وسألته :
- ( أبوس ايدك قولى فيه ايه انا خلاص ح اموت ....... ماما ولا بابا اللى تعبانين ؟)
- فرد بلهجة المحقق كونان : اطمنى هم بخير انا واخدك لمشوار مهم جدا وما تسأليش على أى حاجة دلوقتى لحد ما نوصل !!!


- فخف قلقى قليلا وان لم يختفى تماما ...ولكنى راقبت ملامح الغموض المرسومة على وجهه وهى ممزوجة بوسامته الظاهرة اليوم ....فلاحظ انى أراقبه فسألنى (ايه وحشتك ؟) فلم أرد ومديت البوذ المتين وأغمضت عينى ولكنى رأيت صورته مازالت مرسومة بداخلها !!


ياه الظاهر انى نمت شوية ........ايه ده انا فين ؟ فى الجنة ؟ وأفقت لأجد القاهرة كلها تحت قدمى فى منظر خلاب وجو رائع ونسيم يداعب المشاعر ... وعمر ينظر لى بحنان ويقول لى :


- صح النوم يالا انزلى بسرعة....


- ايه ده احنا فين ؟
- فى المقطم يا حبيبتى مش كان نفسك تشوفيه من زمان ؟
- هو ده المشوار المهم ؟ ؟ ح نعمل ايه هنا ؟


- هشششششششش كفاية أسئلة وتعالى .....


-
ومشيت وراءه وانا أبعد يده التى تحاول الامساك بيدى والبوز مازال موجودا ..
ودخلنا الى كافيتريا لم أرى فى جمالها من قبل كل حوائطا مستبدلة بزجاج دائرى كى ترى القاهرة من كل أركانها وكل الأضواء استبدلت بشموع تعطى الجو رومانسية وسحر ....... واخذنى الى طاولة بعيدة وجلسنا وانا لا استطيع النطق بعد ما رأيته ونظر الى عينى مباشرة وقال لى ثانية :
- وحشتينى ....
- ..............
- بحبك ....
- ........
- مش عاوزة تردى على ؟ طيب انا اسف .....


- خلاص يا عمر انا مش زعلانة انا نسيت الموضوع خلاص .......


- واضح جدا بدليل البرود اللى بتعاملينى بيه ياريتك خاصمتينى لكن انتى استعملتى اسلوب ذكى جدا ما قصرتيش فى اى حاجة ولما اكلمك بتردى عادى لكن انتى فى دنيا وانا فى دنيا تانية .... ودى حاجة ممكن تموتنى ... فين سارة حبيبتى ؟

- ايوة حبيبتك اوى ....بدليل انك مش عاوزنى أشترى لنفسى حاجة ولازم أرفع صباعى وأستأذن قبل ما أشترى حاجة ....!!!


- يا حبيبتى انا نفسى أجيب لك كنوز الدنيا وأحطهم تحت رجليكى .بس انتى عارفة الظروف .....وانا مش عاوز اتحكم فيكى ولا حاجة .....دى حاجة نفسية جوايا بتخلينى عاوز أعرف كل حاجة بتعمليها وتحسسينى انك مش بتعملى حاجة الا لما أعرفها الاول .......
- بس دى حاجة تخنق ....
- بصى يا سارة انا بخيل ؟
- لا
- عينى زايغة ؟
- لا
- بأعامل أهلك وحش ؟
- لا
- باعاملك انتى وحش قدام الناس او حتى بيننا ؟
- لا
- مش عارف ربنا كويس ؟
- الحمد لله
- طيب يا ستى اعتبرى موضوع الفلوس ده عيب فى وخدينى على قد عقلى فيه وريحينى وانا اوعدك انى عمرى ما ح احرمك من حاجة ابدا بس عرفينى الاول .......اتفقنا ؟


- فانكسفت جدا من انى أريده كاملا بلا عيوب من تكبيرى الموضوع بالشكل ده ورددت عليه : اتفقنا ياحبيبى !!



- الله أكبر أول مرة تنطقيها من أسبوع أيوة كده خلى الشمس تطلع يا شيخة !!


- خلاص بقى يا بنى فرجت علينا الناس .....


- طيب غمضى عينك انا جيب لك هدية بس ما تتعوديش على كده أحسن ح نشحت بالشكل ده !! اتفضلى يا ستى .....


- الله ايه الصندل الجميل ده ؟

- ده يا ستى علشان يليق على الشنطة اللى اشتريتيها ...بس زى ما اتفقنا ح تعرفينى الاول على اى حاجة خلاص يا حبيبتى ؟

- فرددت بكسوف .....خلاص يا شهريار .....


- فرد بلهفة :شهريار؟!!! الله أكبر!!! ....سارة انتى لازمك الغدا هنا أوى لا ممكن نروح دلوقتى ؟
- ................................


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الثلاثاء 9 سبتمبر 2008 - 6:01

الحلقة الثالثة عشرة






مر على زواجنا 6 اشهر تقريبا.. الحمد لله مروا على خير ... لكن لا اعرف ما هذا الاحساس الذى اشعر به .....احساس بالاعتياد والتعود والركود لا رغبة لدى كى افعل شىء جديد بمعنى اخر ما اشعر به هو الملل ...الملل من كل شىء فى حياتى الجديدة ....


هذا لا يعنى انى لم اعد احب سارة بل بالعكس اشعر انى احبها اكثر من زمان بعد ما عاشرتها وعرفت رقة طبعها واستحمالها لتقلبات طباعى وصبرها على ظروفنا المادية الصعبة ...ولكن احساسى من ناحيتها تبدل هذا التوهج الذى كنت أشعر به فى مشاعرى تجاها فتر !! كنت عندما أسمع صوتها فى التليفون يدق قلبى وتشعر كل خلية من خلاياى بالسعادة ...ولكن الان مكالماتنا التليفونية عندما نبتعد عن بعض سريعة قصيرة لابلاغ امر هام او طلب ضرورى ان اشتريه !!


لم اعد متلهف للقائها مثل زمان وكيف أتلهف وانا أراها طوال اليوم أمامى ؟؟!!!
أصبح حديثنا اليومى أقل من زمان عندما كنا نتحدث طوال الليل حتى نفاجىء بخيوط الفجر تداعب وجوهنا بدون ان نشعر ؟؟ والان ملل ملل ملل .....


ولكنى لا اتصور حياتى لحظة بدونها ... وأشعر انها صديقتى التى أعود سريعا لأقص عليها كل ما حدث فى يومى فهى تمتاز بصفة لا توجد عند 95 % من بنات حواء وهى فن الاستماع بدون لوم ولا تريقة ....حتى لو كانت متأكدة انى مخطىء فهى تلفت نظرى بهدوء بعد فترة من الحديث كى لا تشعرنى بخطأى مثل الطفل الصغير وتمسك اللى الخرزانة زى الاطفال !! ولا تقول الجملة الخالدة التى تقود اى رجل للجنون ( ماهو لو كنت سمعت كلامى ما كانش حصل كل ده !!!)


طيب لماذا أشعر بكل هذا الملل ؟ ؟ ولماذا فتر احساسى بها كحبيبة وفتاة أحلامى ؟ أعرف انى أظلمها معى عندما ترانى أقل تلهفا عليها وأرد عليها أحيانا فى اقتضاب ....أرى اللوم فى عينيها بدون أن تصرح بشىء ولا تلومنى فى شىء .ولكن أعمل ايه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


مش عارفة عمر متغير من ناحيتى ليه ؟ انا بأحاول أرضيه بكل الطرق ولا أهمل فى منظرى أبدا ....وكل طلباته أوامر ...طيب حصل ايه هو صحيح مش بيتخانق معايا بس مش عمر بتاع زمان .......أشعر انه زهقان من كل حاجة فى الدنيا حتى منى ........طيب أعمل ايه ؟ وكل يوم أسأله السؤالين الخالدين ( فيه حاجة يا عمر ؟ ) ( وزعلان منى فى حاجة يا عمر ؟ ) والاجابة واحدة لاااااااااااااااااااااااااااأ !!


طيب أرجعه ازاى زى الاول وأرجع أحاديثنا الطويييييييييييييييلة تانى ازاى ؟ هو ده بقى الملل الزوجى اللى بيقولوا عليه ؟ وده الخرس الزوجى اللى بيصيب الازواج وأعراضه سرحان وبحلقة فى السقف ..والرد على أى سؤال باشارة مبهمة لا تعنى شىء والفرجة على ماتشات الكورة حنى لو كان فريق جزر القمر هو اللى بيلعب !!!!


مرة قرأت ان تحريك بحيرة الزواج من الركود مسئولية الزوجة ....يعنى جت على دى ومش حتكون مسئوليتها ؟ ماهى كل حاجة على دماغها لوحدها .......
طيب تعمل ايه الزوجة تعمل أراجوز علشان ترضى زوجها ؟ بجد حرام كل حاجة عليها ....يا اما يقولوا دى منكدة عليه عيشته ومزهقاه فى الدنيا .....خلاص هو حر بقى مش عاوز يتكلم هو حر ..... بس انا مش عاجبانى الحياة بالشكل ده .وانا كمان ح يتنقل لى احساس البرود ده ..ودى عيشة بقى ؟ طيب حاحاول أفكر فى طريقة ........وراك وراك يا عمر ح تروح منى فين ؟
-
-
-
- ايه يا سارة انتى مش رايحة الشغل النهاردة ولا ايه ؟
- تصنعت الاعياء وانا ارد عليه :لا تعبانة شوية واخدت النهاردة أجازة يا حبيبى ..

- الف سلامة عليكى تحبى نروح لدكتور ؟

- لا دكتور ايه ؟ ده الظاهر شوية برد ح انام شوية واخد كوباية ليمون وابقى كويسة ان شاء الله ....وانا قلت لماما تبعت لى الشغالة بتاعتها تساعدنى أصلى مش قادرة اعمل حاجة خالص .......


- ما تقلقنيش عليكى يا حبيبتى .تحبى أخد اجازة انا كمان؟


- لا يا حبيبى ....انا ح ابقى كويسة ما تتعبش نفسك مع الف سلامة ....كح كح كح


وتركنى وهو قلقان على بجد .....اه لو لم أكن أعلم انه يحبنى أكثر من اى انسان فى الكون كنت قتلت نفسى !! لكن هو الاعتياد على الشىء الذى يفقدك بهجته والسعادة به وهل معقول ان الانسان يظل يشعر بالساعة التى يرتديها كل ثانية وكل دقيقة ؟ كان سيصاب حتما بالجنون والانهيار العصبى ...انه لا يشعر بها الا عندما ينظر لها بعد فترة من تركه لها وانا سأجعل عمر يرانى من جديد ....


فى التاسعة صباحا جاءت الشغالة وكان ورانا انا وهى شغل كثير جدا .كنت أريد تغيير نظام البيت كله حتى يشعر عمر انه فى عالم جديد ولكن الموضوع ليس سهلا ولكن علشان عيون عمر كله يهون ....
غيرت مكان الصالون ونقلته مكان الانتريه ليكون بجوار البلكونة بجوار الهواء الطلق ..مش مهم الضيف يتهووا المهم احنا .... وغيرت مكان التليفزيون ووضعت اتنين من كراسى الانتريه متلاصقين بعد ان كانوا كل واحد فى اتجاه كى نجلس عليهم انا وعمر ....


طبعا السفرة لم أجروء على تحريكها لأنها تحتاج بلدوزر بشرى يحركها أكيد اللى بيعملوا الفرش دول من كوكب المريخ او فاكرين ان العريس هرقليز والعروسة زينة !!! لكنى غيرت الفضيات الموجودة فى النيش بأخرى لامعة واضفت لها تحف صغيرة كانت مركونة .....و أخرجت مفرش سفرة جديد لم أستخدمه من قبل وفرشته ووضعت فازة كبيرة بها ورود اكثر اشراقا ..... .


وحجرة نومنا غيرت ترتيب كل جزء بها .... السرير مكان الدولاب والتسريحة مكان الشوفنيرة وفرشت مفرش يوم الدخلة الذى لم أستخدمه الا لأيام معدودة وعلقت صورة زفافنا الكبيرة التى رفض عمر تعليقها فى الصالون .ووعدنى بتعليقها فى غرفتنا وطبعا نسى او كسل !! الحمد لله الشغالة موجودة تعيش حياتها هى وتعلقها على راحتها ....وأيضا مجموعة من صورنا ايام شهر العسل وضعتها فى برواز ووضعتها على الكومدينو ليراها قبل النوم .الله الله أعطت الغرفة شكل رائع .....أكيد ح يعجب عمر !!


وأخيرا حجرة عمر التى يعمل بها مشاريعه الهندسية .... لم أرد ان أغير من طابعها الرجالى .... فكان يحتفظ فيها بسريره القديم ايام العزوبية ودولابه الصغير قبل ان يتزوج والان يضع به اوراقه وكتبه .... وده طبعا لأننا لم نملك وقت الجهاز ان نشترى حجرة معيشة او حجرة اطفال جديدة فكان هذا هو الحل ....


.....طيب اعمل فيها ايه ؟ بعد ان قمنا بتنظيفها فكرت فى فكرة جديدة وهى ان أغير كل الصور العائلية التى يضعها فى براويز على مكتبه بصور أعز أصدقائه الشباب وأخرجت الالبوم سريعا وأخرجت صور أفضل 5 أصدقاء له ووضعتها بشكل بارز له وطبعا سيدهش من هذاويقول مراتى اتجننت !!!..... لأن الزوجة بعد زواجها بتحاول بشتى الطرق ان تبعد زوجها عن اصدقائه القدامى كى تظل وحدها معه ولا تعرف انها بهذا بتخنقه ليهرب منها ويذهب لهم اكثر من الاول !!!!


خلاص أخيييييييييرا انهينا المعركة الحربية وأصبحت الشقة مختلفة تماما وازدادت جمالا ...ومشيت الشغالة وهى أكيد بتدعى على وعلى جنانى الرسمى !!


وبعد ان انهيت كل شىء فى الشقة ارتديت ملابسى ونزلت بسرعة للكوافيرة اللى فى نفس الشارع والتى قلت زياراتى لها للاسف توفيرا للنفقات واصبحت اعمل شعرى فى البيت وخلاص !! وقبل ان أدخل لها اشتريت جريدتنا المفضلة انا وعمر والتى كنا نقرأها ايام الخطوبة ونتناقش فى كل مقالاتها ولغبائى لم أعد أشتريها بعد الزواج ....له حق يزهق منى طيب ح نجيب كلام نتكلمه منين ؟ لازم أحداث جديدة نتكلم فيها علشان أجذب انتباهه لى !!


وطلبت من الكوافيرة ان تقص شعرى قصة جديدة وهو ما كنت ارفضه دوما تمسكا منى بشعرى الطويل وتسريحتى التقليدية ....فقصت لى قصة جديدة جعلت خصلات شعرى متدرجة ومحيطة بوجهى فأظهرت استدراته وزادتنى جمالا واقترحت على تلوين بعض الخصلات به فخفت ورفضت... ثم بعد الحاح منها وافقت وتركتها تعمل وانا اقرأ فى الجريدة واذا بعمر يتصل بى على الموبيل ياخبر كده المفاجأة حتبوظ لو سمع دوشة الكوافيرة !!!!


فجريت على الحمام واغلقت بابه على باحكام ورديت عليه متصنعة الاعياء وطلبت منه ان يحضر أكل معاه لأنى مش قادرة اعمل حاجة خااااااااااااالص !!! والحمد لله لم يلاحظ شىء بل بالعكس ازداد قلقا على وندما انه سابنى وانا تعبانة !!!

ورجعت للكوافيرة وجدتها بتصرخ لأن الصبغة مازالت على شعرى.... .بس الحمد لله ربنا ستر ولم يطلع اللون بنفسجى !!! بل بالعكس فى صورته النهائية كانت النتيجة مبهرة لم أعرف نفسى بجد فى المراة .....الله يكون فى عونك يا عم عمر !!

ورجعت البيت وانا أشعر انى امرأة جديدة وبيتى هو الاخر جديد وأشعر بانتعاش جميل .......وارتديت طقم كنت أرتديه ايام الخطوبة !! وتزينت و أدرت مسيقى ناعمة فى انحاء المنزل جلست فى انتظاره وكما توقعت جاء قبل ميعاده بنصف ساعة واول ما فتح الباب ورأى التغيير المدمر عاد خطوتين للخلف واتلخبط وكاد يرجع ويصرخ فى العمارة ( شقتى اتسرقت يا جدعااااااااان ) ثم دخل وظل صامتا للحظات وهو يقلب نظره بين الفرش وبينى وهو لا ينطق الا كلمة واحدة ايه ده ايه ده ؟!! )


- ثم اخيرا نظر الى باعجاب كبير جدا وقال ( يعنى مش تعبانة ولا حاجة .... طيب القمر دى مراتى ولا حد تانى يا مدام !! )
-........


- وأضاءت ملامح وجهه بالسعادة والحب وهو يهمس لى ( يا مجنونة كل ده عملتيه علشانى انا ؟ )


- طبعا انت حبيبى ونفسى أشوفك سعيد معايا ....ان شاالله اهد الدنيا علشان تكون راضى عنى

ربنا يخليكى لى طووووووول العمر


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جنـــــــــــــــــــــه



عدد الرسائل : 839
العمر : 26
المزاج : تماااام
اسم الكلية : احسن كليه ف الدنيا.. كليه علوم
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الثلاثاء 9 سبتمبر 2008 - 9:06



انا عاوزه اعلق تعليقين كده ..

اولا ..كون ان عمر وساره يشعروا بالملل ..والزهقان ..ويمكن كمان يحسوا انهم مش طايقين بعض
ده عادى جدا جدا ..هيه دى اصلا النفس البشريه ..لازم تزهق ...
ولازم يتخانقوا ويمكن على اتفه الاسباب زى الفلوس اللى انا شايفه انه مكنش ليها لازمه ابدا الخناقه دى ..

بس المهم ازاى فعلا نعالج الموضوع ده ...الاتنين نفذوا اروع الطرق ..
طريقه عمر وكلامه ومفاجاته الجميله ..ده اسلوب علاج رااااااااااااااااائع

وكمان ساره اللى عالجت موضوع الملل بطريقه رااائعه ....
فمن ناحيه المشاكل اكيد هتحصل ما بينهم مشاكل وملل جامد ...لان احنا بشر وكمان هما لسه شباب صغير
بعد ما كان كل اعتماده على بابا وماما ..اصبح شايل هم المسئوليات ..
بس المهم ازاى نخلى المشاكل الصغنونه اوى دى ...تكون احلى مشاكل فى الدنيا ..

cheers cheers

_________________
معلش يا فلسطين

انا عربى ومش هرتاح
لا مسيحى ولا مسلم ولا باشا ولا فلاح
يرضوا بدم الصغير والكبير يا خساره راح

وصهاينه ف عيشه تانيه كله فاكر ده انتصار
خليكو صغيرين بلاش تعاندوا ف الكبار
والجزمه مش هتغلى وكل ده ف وش القرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
lamborgene_2



عدد الرسائل : 28
العمر : 26
المزاج : wow
اسم الكلية : كليه الشرطه
تاريخ التسجيل : 05/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الجمعة 12 سبتمبر 2008 - 6:41

ايه يا حسيني
انت مش هتكمل باقيت الحلاقت ولا ايه
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟
؟؟؟
؟؟
؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 13 سبتمبر 2008 - 6:52

يا جنه باستمتع اوى بتعليقك على القصه
وخلاص يا عم اسلام هكملها علشان خاطرك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 13 سبتمبر 2008 - 6:57

الحلقة الرابعة عشرة
ياسلاااام ياسى عمر والله وبقيت زوج خلاص وبتخاف على كل مليم يحتاجه البيت !! فين ايام الفسح والانطلاق والمصاريف بدون حساب ؟ وكان دايما والدى يقول لى لما تتحمل المسئولية ح تتغير وتعقل !! ولم أكن أصدقه خلاص خلصت الايام دى وخصوصا مع الاسعار التى لا ترحم ...أصبحت لا أفكر الا فى ما يحتاجه المنزل والضروريات مثل الطبيب والميك****ى والسباك وخلافه ممن يهجمون على جيوبى فيجعلونها بيضاء لامعة من غير سوء !!


بس برضه احساس غريب انى لما أشترى شىء جديد للمنزل انا وسارة بأشعر بالسعادة على عكس ما كنت متخيل !! كنت اتصوروانا عازب ان لو مر اسبوع لم أخرج فيه مع أصحابى فى فسحة محترمة ممكن يحصل لى حاجة فى عقلى !!

لكن دلوقتى بأجد لذة كبيرة أن أضيف شىء للبيت حتى لو كان بسيط جدا فأشعر بجد انى وقتها رجل البيت !! وخروجى مع أصحابى أصبح فى أبسط الاماكن التى لا تكلف الكثير وطبعا أسمع تريقة للصبح انى باوفر علشان أشترى الجرنان وبطيخة للمدام وانا راجع !!! امال اللى عندهم أطفال بيعملوا ايه ؟ ربنا يستر !!



يارب يا سميع يا مجيب حقق لى أملى ... ارزقنى كما رزقت زكريا .... هب لى ذرية صالحة ..اجعلنى أما !! ناجيت الله كثيرا بعد صلاة العشاء ان يحقق لى أملى ويهب لى جنينا أسعد به ويملأ على دنياى انا وزوجى ...


لا أعرف كيف اجتاحنى احساس الأمومة من أول ما تزوجت ... كنت وأنا بنت احساسى بالأطفال مختلف !! لم يكن عندى صبر طويل مع الاطفال ....أحب الطفل وهو يلعب ويضحك وأول ما يبكى تنقطع الصلة بينى وبينه وارميه لأمه فورا !!

ماذا حدث ؟ سبحان الله القدير أحن لشىء لم أره !! ونفسى تهفو لأن تجاور دقات قلبه جسدى وأضمه بين ضلوعى !! كيف حدث هذا الانقلاب ؟ يارب يارب هبه لى هبة مباركة من عندك ...قد لا أكون أهلا لهذه الهدية ولكنك أهلا لهذا العطاء يا سميع يا مجيب ....


أكاد أجن من شدة وطأة هذا الشعور والحنين القاتل لأن أكون أما والغريب أن عمر لا يساوره هذا الاحساس مثلى ؟!!! بل يحمل خوف من مصاريف الاطفال ومسئوليتهم الكبيرة ؟!! رغم انه حنون جدا على الأطفال يمكن أكثر منى !! كيف هذا ؟ يمكن انه يذكر ذلك كى لا يجرح مشاعرى او انه فعلا لا يشتاق مثلى هذا الاشتياق الجنونى ؟ لا أعرف ....يارب ..يارب


وما يجرحنى بشده ويزيد عندى الاحساس انى تأخرت فى الحمل هو سؤال الناس الدائم لى (هاااا ...مفيش حاجة حلوة جاية فى الطريق ؟) أول ما أسمع كلمة هاااا الكريهة أتجنن !! خلاص السؤال ده أصبحت أهرب منه من الجميع وكأن الموضوع بيدى وأنا التى لا أريد !! اه لو كل الناس تكون فى حالها.....


حتى مكالمات التليفون من خالاتى او أقارب عمر تكاد كلمة هاااا تحل محل ألو !! هو أنا باتدخل فى خصوصيات الناس بهذا الشكل ؟ يمكن لو لم تكن الاسئلة تحيطنى فى كل مكان لم يكن الاحساس عندى تضخم فى هذا الشكل ........وبعدين هو الحمل بيستخبى ازاى يعنى ؟! ماهو أكيد لما ح يحصل كل الناس ح تعرف ولا ح أخرج و أسيب بطنى فى البيت ؟ !!!!!


وحماتى ماشاء الله عليها لها دور كبيييييير جدا !!! تحيطنى بكمية من العبارات الجارحة التى لا تتوقف وكأننا متزوجين من عشرة سنين وليس 8 أشهر ؟ معقول العقل ده ؟ طول ما احنا بنزورها وخصوصا فى غياب عمر تحيطنى بعبارات من نوعية عينى عليك يا عمر بتموت فى الاطفال !!)...... ( دى فلانة ماشاء الله حملت من يوم الدخلة !!)...... ( ما بتفكريش تروحى لدكتور يا سارة ؟ ) ولم أكن أرد أو أحكى لعمر كى لا يغضبها منها ولكن من داخلى كانت تجرحنى فى انوثتى دون مراعاة لشعورى وكأنها تسعد بهذا ...


وكانت تعلم ميعادى الشهرى باليوم وفى اليوم المنتظر صباحا تتصل بى كل شهر وتسأل سؤالها المعهود ( جاءت ؟ ) وأنكسر وانا أرد بالايجاب ....فتنهى المكالمة بغضب وتكاد تغلق السماعة فى وجهى ...
وفى اخر هذه المكالمات القاسية أجهشت فى البكاء حتى استيقظ عمر وانتفض لما رانى منهارة بهذا الشكل وسألنى عما بى وهو يقرأ على رأسى ايات من القران كى أهدأ ... فلم أحتمل ان أخفى أكثر من ذلك وحكيت له عما حدث .... فسمعنى وهو يكاد يغلى من الغضب ولكنه كظم غيظه ورد على بحنان :
- حقك على يا حبيبتى نيابة عن ماما ...


- طيب ليه تقول لى الكلام ده .هى دى حاجة فى ايدى ؟ ولا أنا يعنى اللى مانعة الحمل ؟


- معلش يا سارة ما انتى عارفة ماما بتحبنى قد ايه ونفسها تشوف اولادى ...


- فصرخت فيه : يعنى انا اللى مش نفسى ؟ لا حول ولا قوة الا بالله ده انا مفيش واحدة قالت لى على نصيحة حريمى الا وعملتها ...ومفيش فاكهة او اكل قالوا عليه بيساعد على الحمل الا واكلته وطول الليل بادعى ربنا اعمل اي بس ؟



- ايه يا بنتى الجنان ده كله ؟ هو احنا بقى لنا مية سنة متجوزين ؟ ليه كل ده ؟


- ليييييييييه؟ ده الناس كلها متفرغة تسألنى انا حامل ولا لأ ؟ كأنه استجواب او اتهام بالتقصير مثلا !!



- يا بنتى دول ناس فاضية ما تسأليش فيهم هم الناس كده يسألوا البنت اول ما تدخل الجامعة ( مفيش عريس ولا ايه!! ) ولما تتخطب ( هااا الجواز امتى عاوزين نفرح بيكم !!) وأول ما يجوزوا ( مفيش بيبى فى السكة ؟!! ) ولما تجيبى البيبى ( يالا بقى همتك هاتى له أخ يلعب معاه !! ) ولما تجيبى الطفل التانى ويتأكدوا تماما انك غرقتى فى المشاكل يسيبوكى غرقانة وما يسألوش عنك تانى !! بالذمة تعملى اعتبار لناس حشرية كده ؟


- بس أنا خلاص تعبت بجد تعبت .... عمر انا عاوزة أروح لدكتور أرجوك يا عمر....



- فرد با ستعجاب : دكتور ايه يا بنتى لسه بدرى اوى على الكلام ده ...


- معلش ريحنى ياسيدى ان تعبانة بجد علشان أطمن بس مش أكثر ...



- ياسارة ما تستعجليش رزق الله ... الاطفال دول رزق زى الصحة والمال ...
أفرضى يا ستى مش مكتوب لنا نخلف ح نعمل ايه يعنى ؟


- فكدت أنفجر من بروده : طبعا ماهو الامومة غريزة لكن الأبوة بالممارسة يعنى عمرك ما حتحس باللى انا حاسة بيه ....


- يا بنتى احنا سعداء مع بعض والحمد لله مستعجلة ليه على المسئولية ؟



- ففاض بى الكيل وصرخت فيه : يووووووه يا عمر أرجوك حس بى وتعال نكشف عند الدكتور أنا وانت ....


- وكأنى طعنته فى رجولته فرد بغضب : وانا كمان !! ليه انا كويس ومعنديش مشكلة أروح ليه بقى ؟

- ياسلام يا باشمهندش سبت ايه للناس العادية ايه علاقة ده بالخلفة ؟

- فرد بعصبية : سارة انا مش عاوز وجع دماغ ده اخر كلام عندى عاوزة تروحى للدكتور انتى حرة لكن انا لأ لأ لأ ....
- .......................


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة



عدد الرسائل : 574
العمر : 29
المزاج : عادى
اسم الكلية : كليه العلوم جامعه المنصورة
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 13 سبتمبر 2008 - 17:41

اولا انا عايزة اشكرك انك جبت القصة التحفة دى
انا قراتها كتير قبل كده
بس لو فضلت اقرا فيها طول العمر مش هزهق ابدا ابدا ابدااااااااا
م الاخر انا بمووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووت في القصة دى

تسلم ايدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جنـــــــــــــــــــــه



عدد الرسائل : 839
العمر : 26
المزاج : تماااام
اسم الكلية : احسن كليه ف الدنيا.. كليه علوم
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الجمعة 19 سبتمبر 2008 - 15:39

السلام عليكم

ربنا يكرمك يارب ع الكلام الجميل ده..
لانها بجد قصه جميله وواقعيه واللى فيها بيحصل

وبعدين بكره الجامعه .. عاوزين الحلقه الجايه تنزل ....

وياريت تكون حلقتين .. بمناسبه الجامعه .... Smile

يااااااااااااااااااااااااااااااااااااريتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتت

_________________
معلش يا فلسطين

انا عربى ومش هرتاح
لا مسيحى ولا مسلم ولا باشا ولا فلاح
يرضوا بدم الصغير والكبير يا خساره راح

وصهاينه ف عيشه تانيه كله فاكر ده انتصار
خليكو صغيرين بلاش تعاندوا ف الكبار
والجزمه مش هتغلى وكل ده ف وش القرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الجمعة 19 سبتمبر 2008 - 15:57

كويس ان القصه عجباكى يا ساره
وماشى يا جنه انت تامرى

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الجمعة 19 سبتمبر 2008 - 15:59

الحلقة الخامسة عشرة





- ايه يا مدام سارة انتى بتدلعى علينا ولا ايه ؟


- ليه يا دكتورة ؟


- حمل ايه اللى اتأخر ؟ انتى متجوزة يدوب من كام شهر !! ليه الاستعجال ده يا بنتى؟


- فردت أمى نيابة عنى لما رأت احمرار وجهى ....... ماانتى عارفة زن الناس يا دكتورة خلوها تقلق !!


- بصى يا سارة التحاليل اللى قدامى بتقول انك سليمة مية فى المية ولكن القلق اللى انتى فيه ده ممكن يخلوكى فعلا تتأخرى فى الحمل ....أهدى واطمنى وسيبى كل حاجة بأمر الله


- فرددت بخجل :طيب يعنى يا دكتورة مفيش حاجة تعجل الحمل شوية ؟


- انا مش عاوزة ألخبط الهرمونات عندك وأتعبك بجد ... وبعدين زوجك ما عملش التحاليل ليه ؟


- .........


- رافض طبعا كالمعتاد مش كده ؟! كل الرجالة فى الموضوع ده زى بعض الوزير زى الغفير قليل اوى اللى بيرضى يكشف وبعد ما تكون مراته اتبهدلت !! ربنا يهدي!!


- طيب يا دكتورة أعمل ايه ؟ انا خلاص ح اتجنن !!


- هو انتى لو مفلسة وطلبتى من ناس فلوس صدقة وقالوا انهم ح يدوها لك واتأخروا عليكى .... ح تروحى تخبطى على بابهم كل يوم بالحاح ؟

- لا طبعا !!


- بس انتى بتطلبى من ربنا يا سارة مش من الناس .. ألزمى بابه ولن يردك أبدا ..


وخرجت من عند الدكتورة وأنا فى قمة الارتياح أرتحت جدا نفسيا ان ليس بى عيب يمنع الانجاب ..اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك وعظيم سلطانك .. يكفينى هذا الشعور كى أهدأ .... ولن يقلقنى أحد بعد الان ولو سألنى أحد سأجيبه ( لا تسألنى أنا اسأل الله !!)

لن أقلق أو اتوتر كى لا يؤثر على نفسيتى كما قالت الدكتورة ...طيب وموقف عمر المتخاذل معى ؟ ماذا أفعل معه ؟ أتشاجر ؟أخاصمه ؟ ؟ لا لا لن أفعل كل هذا كى لا أغضب الله وأنا فى أمس الحاجة لرضاه ..... ولا أريد أن أعصى الله بغضب عمر منى لأن ما عند الله لايؤخذ بمعصيته ........وأفقت من سرحانى على صوت أمى تقول لى :


- ما تزعليش يا سارة من عمر ....هم كل الرجالة بياخدوا المواضيع دى بحساسية ....

- ففاجأها ردى : لا ياماما أزعل ليه يعنى هو ده اللى ح يعجل اللى ربنا كاتبه ؟ ... وبعدين انا ماأقدرش أزعل منه أبدا


- فردت بغيظ : طيب يا ستى ربنا يخليه ليكى انا الحق على !!


وجاء عمر ليأخذنى من عند ماما وفى السيارة كان يتوقع منى البوز المتين وانى أتخانق أو حتى أبكى وقصصت عليه ما قالته الدكتورة بكل بساطة وبدون لوم . فصمت طويلا وخجل من نفسه وقال لى: انا اسف يا سارة ....
- .........
- انا مش عارف انا سبتك ليه تروحى للدكتورة مع ماما ؟ بجد انا غلطان حقك على
-
- انا فعلا زعلت منك لكن قدرت انك واخد الموضوع بحساسية فخلاص يا سيدى ولا يهمك


- ربنا يخليكى لى يا عمرى ويكملك بعقلك .. وأقول لك حاجة حتى لو خلفنا مش ح أحب ابننا أكتر منك !!


- .........



ومرت الأيام التالية وأنا هادئة تماما وأدعو الله ليلا ونهارا وبتضرع وتذلل ولكن باطمئنان ويقين داخلى انه لن يردنى أبدا ولن يتركنى خالية الوفاض ....ولكن أعصابى أبعدها تماما عن التوترواكثرت كثيرا من الصدقات خلاف صدقات حصالتنا الاسبوعية انا وعمر !!


وحماتى العزيزة واصلت بالطبع حملاتها الشرسة ضدى وأنا لا أرد ولا أعيرها اهتمام .....حتى فاض بى الكيل من أسئلتها النارية والمستفزة فرددت عليها ذات مرة بهدوء وأدب حتى أغلق هذا الباب نهائيا :


- واضح يا طنط ان الموضوع ده قالقك أوى وأنا عارفة ان ده من كتر حبك لى !! بس انا بصراحة مش باحب أتكلم في خصوصياتى ..... ده حتى ماما مش بتتكلم فيه خالص تتصورى يا طنط ؟
- .........
-
والغريب ان عمر كان جالس فى هذا الحوار ولم يغضب منى كما توقعت !! بل بالعكس ابتسم وغمز لى بعينه وتظاهر انه يقرأ الجريدة كى لا تقتله أمه !!


وأخيييييييييييرا جاء ميعادى الشهرى الذى انتظره على أحر من الجمر والحمد لله لم تتصل حماتى لتسألنى سؤالها الشهرى المعتاد !!


ومر اليوم بطيئا بطيئا دون حدوث شىء !! وكل دقيقة أترقب وادعو الا يحدث !!
ومر اليوم التالى وانا فى عملى ولا أركز اطلاقا الا فى ترقب ما سيحدث ؟ وهل ستتأخر شارة أنوثتى يوما اخر ؟ يارب يارب ..... ومر يومان اخران وانا أكاد أجن من التوتر الممزوج بفرح غامض ....هل يكون حدث ؟ ؟


ولاحظ عمر انى لم أنقطع عن الصلاة كالمعتاد فسألنى بترقب : ايه يا سارة فيه ايه ؟ بتصلى ليه ؟

ولم أرد ان أخبره الا لما أتأكد أولا فضحكت وقلت له : أصلى أشهرت اسلامى قريب !!


وطبعا لم ينخدع بهزارى ولكنه لم يرد أن يسأل هو الاخر كى لا يصاب باحباط !!


وعند مرور خمسة أيام لم أطق الانتظار وبدون أن أخبر أحد اشتريت اختبار حمل منزلى و قرأت تعليماته علامة حمراء واحدة لايوجد حمل وعلامتان اى يوجد حمل ..... وأجريته ومرت الثوانى بطييييييييييئة وانا أغمض عينى كى لا أرى !! وأخييرا امتد اللون الاحمر ببطء ليرسم علامتين ... علامتين ؟ يعنى انا انا ؟ حااااامل ؟
وخرجت من الحمام وهبطت بكامل هيئتى فى سجدة شكر طويلة وبللت دموعى الشاكرة وجهى ولهج صوتى بالدعاء وكل خلية منى ترتعد من فرط السعادة والشكر بهبة الله الغالية التى أودعها جسدى .... كيف أشكر هذه النعمة ؟ وكيف أصونها ؟ وكيف أخبر عمر وماذا تكون ردة فعله ؟ وكيف أخبر الجميع ؟ أشعر انى أريد أن أصرخ فى الشارع وأوقف المارة وأخبرهم انى حااااااااااااامل !!



_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الجمعة 19 سبتمبر 2008 - 16:00

الحلقة السادسة عشرة






مشاعر كثيرة متضاربة تجتاحنى .....فرح وسعادة عارمة وخوف وقلق وتوتر وضوضاء جميلة تجتاح كل مشاعرى ....لا أعرف ماذا أفعل ؟ كيف سأخبر عمر ؟ وهل سيفرح ؟ أكاد أطير من السعادة وارقص من النشوة وأخذت أجرى فى انحاء الشقة من فرط سعادتى أريد ان افتح كل الشبابيك والابواب لأصرخ فى الجميع ان الله أعطانى رزقا واسعا وجعلنى أنثى مكتملة الانوثة ...... هبطت بقوة على الكرسى من كثرة حركاتى الجنونية كما أفعل دائما وأنا ألهث من السعادة ...وتذكرت انى لست وحدى الان بل يوجد من يشاركنى جسدى ويقتسم خلاياى وأنفاسى معى ولابد من احترامه واعطاءه حقه بالكف عن هذه الحركات الصبيانية وهمست له ( عفوا يا صغيرى سأصبح اما حنونا لك من الان !!)

وأمسكت التليفون وطلبت أمى ولم تكد تسمع صوتى وهو يرقص من الفرحة وقبل ان اقول شىء صرخت هى :


- ( انتى حامل يا سارة مش كده ؟ )

- فرددت وانا أضحك ( ايه ده هى لحقت الجزيرة ذاعتها ؟ عرفتى منين يا جميل ؟ )


- الف الف مبروك هو انتى فاكرة انى مش بأحسب معاكى باليوم ولا ايه ؟ بس ما كنتش بأحب اوترك فى حاجة مالكيش يد فيها ..الف الف مبروك يا حبيبتى ....


- الله يبارك فيكى يا ماما.....


- بس خلى بالك من نفسك وبلاش حركات الجنان بتاعتك والجرى والتنطيط ده خلاص اعقلى ياسارة ح تبقى أم


- فهمست فى سرى انها لو رأت ماتش الجرى بتاعى من لحظات لماتت فورا ( طبعا طبعا ياماما ما تقلقيش .....)

- وخلى بالك من أكلك وحركاتك ونومك ......الخ الخ الخ

وأخذت أمى تسرد وابلا من النصائح فى شتى المجالات ..... حتى نمت منها على السماعة !! ان شاء الله لما أخلف ح أهرى ابنى نصايح علشان أخلص تارى !! ولكن للحق بعض النصائح النسائية الخاصة لم أكن أعلم عنها شيئا ....... ده انا كنت ح أبهدل الدنيا ربنا يخليكى لى ياماما !!


وأجريت مكالمة مماثلة مع حماتى لأنها كانت زعلانة من اخر مرة أخبرتها بذوق الا تتدخل فى شئونى الخاصة وللحق هى طارت من الفرحة وأسلوبها معى كان أسلوب أم بحق وأشعرتنى بحنانها لأول مرة !!


وأنهيت المكالمة وأخذت أحضر الغداء وفكرت فى طريقة أخبر عمر بها ....فكرت طويلا وأخيرا وجدتها .................
وجاء عمر واستقبلته بشكل طبيعى جدا وأنا أكاد أنطق له بالسر فى كل لحظة .....ولكنى تماسكت وأعددت الغداء فى هدووووووووء وجلسنا عادى جدااااااااا وبدأ يأكل ولاحظ انى وضعت طبق وملعقة وشوكة اضافيين !! وسألنى فى دهشة :


- انتى مزودة طبق ثالث ليه ؟ فيه حد جاى ؟


- فرددت فى غموض : ايوة !!


- طيب مش تقولى يا بنتى وسايبانى اكل كده !!


- لا مش مشكلة ماهو مش غريب !!


- مين ماما ولا بابا ولا حد من أخواتك ؟


- فرددت بهدوء يفرس : لأ !!


- فرد وقد نفذ صبره : هو احنا فى رمضان ولا حاجة ؟ ايه الفوازير دى ؟ طيب نستنى ولا ناكل انا ح اموت من الجوع !!


- فرددت وانا أبتسم ابتسامة أودعتها كل أنوثتى : لا ياحبيبى كل انت بالهنا والشفا ماهو مش معقول أسيبك تستنى 9 شهور !!


- فنظر الى بدهشة وعدم فهم فى البداية ....ثم نظر الى بعدم تصديق ...وأخيييييرا نطق وهو غير مصدق : سارة انتى ...انتى ..... حامل ؟


- فهززت رأسى بالايجاب وأنا أتوقع رد فعله ان يقفز من الفرح ويحملنى وووو..
ولكنى فوجئت بآخر رد فعل كنت أتوقعه على الاطلاق !!.... رأيت دموع فى عينيه لأول مرة فى حياتى !! أول مرة اراه يبكى !! دموع غزيرة شاكرة مبتهلة ....لا أستطيع تصديق هذا أبدا !!.. كنت أعتقد ان الموضوع لا يشغله مثلى ولكن واضح انه كان يخفى انفعالاته كى لا يزيد همى !! يا حبيبى يا عمر !!


فقمت من مكانى واحتضنت رأسه وأخذت أمسح دموعه وأنا أقبل رأسه وأبكى انا الاخرى وأخيرا تمالك نفسه وابتسم وقال لى : خلاص بقى ايه الغم ده !! الف مبروك يا حبيبتى .....كده برضه مش تقولى لى من اول ما دخلت ولا تكلمينى على الموبيل يا قلبك يا شيخة !!


- فضحكت وانا أسأله يعنى فرحان يا حبيبى ؟


- بجد احساسى لا يوصف ...ياه ده انا كنت قلقان بشكل وكنت أدعو الله ليلا ونهارا
بس كنت مش بارضى أقول لك علشان ما أزودش توترك ....يالا ياسارة قومى اتوضى ح نصلى صلاة شكر جماعة على الهبة العظيمة اللى ربنا وهبها لنا ...


وصلينا أنا وهو وأخذ يدعو وأنا أؤمن على دعاؤه وأنا أرتجف فى داخلى من دعاءه العميق المبلل بدموعه الشاكرة المبتهلة وهو يشكر الله على عطاؤه الكريم ويصفنا فى الدعاء انا وهو لأول مرة بالأب والأم وليس بالزوج والزوجة !! ويسأل الله ان يحفظ لنا وليدنا ويشب فى طاعة الله ولا يمسه الشيطان أبدا ........


وفرغنا من الصلاة وجلسنا انا وهو على الأرض على سجادة الصلاة وكأننا لا نريد ان نخرج من روحانية الصلاة والدعاء ورأيت عمر يتأملنى بحب وهويهمس لى :


- الف مبروك يا حبيبة قلبى لو تعرفى غلاوتك زادت عندى ازاى ؟


- ياسيدى يا سيدى على الحنية !! ايه الهنا اللى انا فيه ده ؟





- لا والله صحيح دلوقتى انا حاسس ان انا وانتى بقينا عيلة بجد .....بس لازم ياسارة نشكر النعمة الكبيرة دى حاولى تحافظى على نفسك وبلاش الجرى والتنطيط ده يامدام مفهوم ؟


- يييييييييييييه انا سمعت الفيلم ده من ماما من شوية .....وايه كمان ؟





- بصى يا قمر ........فيه حاجة مطلوبة منك طول فترة الحمل تعمليها علشان ابننا ان شاء الله يكون زى ما بنتمنى .......


- ايه هى ؟

- عاوزك يا ستى ما تسمعيش ابنى غير قرآن طول فترة الحمل ..... انا قرأت كتير ان ده بيؤثر جدا على نفسية الجنين وبيخليه بعد كده متعلق جدا بالقران .....عاوزك طول مانتى فاضية تقرأى قرأن وبصوت مسموع علشان يشعر بيه ويتأثر بيه ...عاوزك تختمى المصحف كل شهر لو قدرتى .......اتفقنا ؟

- بهرنى طلبه فأجبت بدون تردد : اتفقنا ..

- وفيه حاجة كمان الحصالة بتاعتنا الخاصة بالصدقات من النهاردة سنضع للأستاذ فيها نصيب يومى مش برضه راجل ولا ايه ؟

- اه راجل طبع ده حاليا فى حجم الزيتونة هو فيه حد قده .....ماشى ياسيدى فيه حاجة تانى ؟

- لا خلاص قومى بقى علشان أفسحك بالمناسبة السعيدة دى وأشترى لك هدية حلوة ... ولا ح تعملى لنا فيها حامل ودايخة والحوارات دى ؟

- لا ياعم ده حامل مين انت بتصدق حألبس فى ثوانى بس انت ماتغيرش رأيك ...حتودينى فين يا ابو العيال ؟

- المكان اللى تشاورى عليه يا أم عتريس ... بس الأول انا كنت ندرت ان لما ربنا يكرمنا بابننا ان اول مكان نروحه انا وانتى وهو يبقى للجامع موافقة نروح نصلى ركعتين ونطلع مبلغ صدقة لله ؟


- طبعا موافقة جدا جدا جدا جدا


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة



عدد الرسائل : 574
العمر : 29
المزاج : عادى
اسم الكلية : كليه العلوم جامعه المنصورة
تاريخ التسجيل : 30/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 20 سبتمبر 2008 - 2:41

جمييييييييييييييييلة
شكرا ليك يا هاري بجد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جنـــــــــــــــــــــه



عدد الرسائل : 839
العمر : 26
المزاج : تماااام
اسم الكلية : احسن كليه ف الدنيا.. كليه علوم
تاريخ التسجيل : 11/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   السبت 20 سبتمبر 2008 - 16:02

السلام عليكم

اولا جزاكم ربى الجنه يارب ع تنفيذ الطلب ....شكرا يا فندم..

وع فكره .....بالنسبه للحلقتين اللى فاتوا ..
انا قلت ان اكيد ان ساره مثلا مش هتخلف لمده يعنى سنتين تلاته كده ..علشان القصه تبقى اكثر تشويقا
وكمان علشان القصه تورلينا صبر ساره وعمر ع كده..وتقول لاى زوجين لو ربنا مش رزقكم ..فاصبروا

وكمان هتبقى حاجه تانيه من ساره وعمر لانهم بجد تدينهم حلو اوى ....يعنى كانت هتكون اكثر جمالا
انما بقى لما جابوا بيبى ...مش هنقدر نقول حاجه ...كل اللى هنقوله

مبرووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووك...بيعجبونى اوى اوى اوى ف ردود افعالهم ف كل حاجه
ماشاء الله عليهم بجد.....عارفين يجمعوا مابين التدين والروشنه والسعاده..وهوه ده المطلوب

والله بجد نفسى اعمل print .....للقصه دى ....لان فيها كميه ردود فعل جميله وكميه افكار ف منتهى الجمال
او انزلها عندى من ع منتدى ..... عامه ربنا يسهل ...

وجزاكم ربى كل خير ........................... Smile Smile Smile

_________________
معلش يا فلسطين

انا عربى ومش هرتاح
لا مسيحى ولا مسلم ولا باشا ولا فلاح
يرضوا بدم الصغير والكبير يا خساره راح

وصهاينه ف عيشه تانيه كله فاكر ده انتصار
خليكو صغيرين بلاش تعاندوا ف الكبار
والجزمه مش هتغلى وكل ده ف وش القرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
harry potter



عدد الرسائل : 2306
العمر : 29
المزاج : magic
اسم الكلية : العلوم
تاريخ التسجيل : 18/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...   الثلاثاء 23 سبتمبر 2008 - 6:42


الحلقة السابعة عشرة






مر أكثر من شهرين على الحمل ...احساس لا يوصف لا يضاهيه احساس اخر ...كنا ونحن صغار نفرح ببعض حبات الفول عندما نزرعها بأيدينا ونراقبها بالساعات وهى تكبر شيئا فشيئا ونغضب عندما يتخلص منها أحد الكبار كالمعتاد وكأنه قتل جزء منا ....الان هذا الاحساس اشعر به ولكن بداخل جسدى نبضا صغيرا ينمو خلية خلية بداخلى ...يتنفس من أنفاسى ويقاسمنى الطعام..... ويفرح معى ويحزن معى .....رغم انى لا أشعر بحركته بعد ولا بطنى انتفخت لكن أشعر به فى كل لحظة كيانا داخل كيانى ...



رغم ما أعانيه من تعب وارهاق كبير جدا من دوار مستمر ورغبة دائمة فى النوم الذى لا ينتهى ورؤية الطعام كالعدو اللدود وما يصاحب هذا من خناقات مع عمر وماما لى كى آكل رغما عن أنفى (لأنى بقيت اتنين دلوقتى مش واحد !!) لكن أشعر انى أصبحت انسانة مختلفة فى كل شىء ........مزاجى مختلف ...أتوتر بسهولة شديدة ..أقلق سريعا ...وللأسف أصبحت عصبية لدرجة لم أكن أتخيلها ....


لم أربط بين هذه التغيرات وبين الحمل الا عندما رأتنى صديقتى فى العمل أسبب مشكلة لا داعى لها من عصبيتى الزائدة ...فأخبرتنى أن كثير من النساء يؤثر عليهم الحمل مثلى ...وقرأت فى هذا الموضوع لأجد بعض حالات تتغير مزاجاتهم وشخصياتهم تماما فى فترة الحمل .ماشاء الله انا أولد من هنا وأروح السراية الصفرا عدل !!

سارة أصبحت عصبية جدا الأيام دى ...لا تطيق كلمة حتى ولو هزار وتقلب الموضوع خناقة وحدوتة . ...وأنا مقدر تغيرها من الحمل ولا أحاول أن أعقد الموضوع ...وأصدقائى يؤكدون لى أن هذا شىء عادى ويقصون لى حواديت على الجنان الأصلى اللى شافوه على يد زوجاتهم فى فترة الحمل !!......لكن بجد تعبت ووحشتنى سارة حبيبتى الوديعة التى تغفر لى كل أخطائى وأتمتع بأنوثتها ورقتها ...لكنى أعذرها فهذه ليست طباعها الأصلية ولابد أن أتحملها فهى تحمل ابنى الذى أتمناه من الله وربنا يهديها قبل ما أتجنن أنا !!!

أنا بجد زهقت من كتر النصايح اللى بأسمعها ليل ونهار من جميع البشر لازم تاكلى كذا ..ولازم تنامى بالطريقة دى.... ولازم تمشى كده ..ولازم ولازم ولازم ....وكأن الحامل دى انسانة فاقدة العقل ومستنية بنات الصين يقولوا لها تعمل ايه ....

وأكبر مشكلة بتواجهنى فى الحمل هى شغلى .....انا كنت قادرة أوفق بالعافية بين الشغل والبيت لكن دلوقتى بجد تعبت ..... صحتى ضعفت من الحمل وهى أصلا ضعيفة والمشوار المحترم الذى آخذه كل يوم يكاد يميتنى من كثرة المطبات التى أشعر أنها تسحب روحى معها ولكن ماذا أفعل ؟ أنا عمر لا نستطيع أن نستغنى عن عملى فى الوقت الحاضر من الناحية المادية ...وحتى لو استطعنا أنا لا أتخيل نفسى ربة منزل أصحى الظهر وأرغى فى التليفون فى آخر وصفات الطبيخ وأخبار العيال أشعر بالأختناق من مجرد الفكرة .....ولا أريد أن أفكر فيها .لكنى فى نفس الوقت خايفة على البيبى وحاسة بالذنب مما أعرضه له ...يارب ساعدنى !!

غريبة أول مرة أدخل البيت ولا تستقبلنى سارة كالمعتاد ....سارة ....سارة انتى فين يا حبيبتى ؟
جاءنى صوتها ضعيفا من حجرة النوم فطرت عليها وأنا أرتجف من الخوف فوجدتها مازالت بملابس الخروج ..شاحبة لون وجهها يحاكى وجوه الموتى ..وجريت عليها وأنا أصرخ :


- مالك يا سارة فيه ايه ؟

- فردت بضعف :الحمد لله أنا كويسة ما تقلقش يا عمر .


- كويسة ؟ ايه يا بنتى ده انتى بتموتى !! .ايه الى حصل ردى على بسرعة ؟ ولا أقول حأجيب ليكى مسكن وعصير تشربيه الأول وارفعى رجليكى على المخدات دى علشان تفوقى شوية ...


-أخذت الدواء و شربت العصير وشعرت أنى أفضل حالا مما كنت عليه فشكرت عمر وقلت له : أنا كويسة ما تقلقش


- الف سلامة عليكى يا حبيبتى ايه اللى حصل ؟


- مفيش حاجة وأنا راجعة من الشغل وراكبة المواصلات السواق عمل حادثة وخبط فى عربية كانت قدامه وعمل اهتزاز عنيف فى عربيتنا طبعا .. لدرجة اننا وقعنا من على الكراسى وبعدها حسيت انى دخت جدا وحسيت بمغص جامد جدا والم حاد فى ظهرى من الوقعة .....لكن الحمد لله انا كويسة دلوقتى والبركة فى ربنا وبعدين فيك ..

- سمعنى عمر وأنا أحكى الموضوع بمنتهى البساطة وهو يغلى من الغيظ فرد بعصبية : يعنى ايه كويسة كنتى ح تموتى انتى واللى فى بطنك وتقولى كويسة ؟


- ما تكبرش الموضوع يا عمر مفيش حاجة ؟


لا طبعا فيه لما تصرى على شغلك وانتى كل يوم بتركبى مية عربية وانتى حامل يبقى فيه الف مشكلة ....انا كام مرة قلت لك بلاش الشغل ده ؟ كويس كده لما يحصل لك اجهاض ؟


- فرددت باستفزاز : يعنى انت خايف على الى فى بطنى مش على انا ؟


- والله من حقى انى أخاف وأنا شايفك بتستهترى بيه كده ده ابنى برضه !!


- فجننت من رده وصرخت : باستهتر ؟ هو انا كنت رايحة السينما ولا النادى ؟ مش الشغل ؟ وبعدين مرتبى ده بأعمل بيه ايه ؟ باشترى بيه ماكياج وبرفانات ولا كله على البيت وبأساعدك فى مصاريفه ؟ وفى الاخر تقول لى بتستهترى ؟







فصرخ في بجنون : هو انتى كل ما تتكلمى تقولى لى انا بأصرف وبأساعدك؟ طيب ايه رأيك بقى ده اخر يوم ليكى فى الشغل قلتى ايه ؟



فرددت بعند هائل لا أعرف من أين أتانى : قلت لأ !!



فجن من ردى وأصبح انسان آخر : لأ !! يعنى مش بتسمعى كلامى ؟!! طيب يا سارة لما أشوف كلامى ح يتنفذ ولا لأ ؟ اختارى دلوقتى حالا ياسارة ياأنا يا الشغل !!


فتملكنى الشيطان تماما وأعمانى الغضب وأنا أنفجر فيه بطريقة لم يسمعها منى من قبل : الشغل يا عمر !! ايه رأيك بقى ؟ انا خلاص زهقت من أوامرك وتحكماتك فى كأنك اشتريتنى ......زهقت من حياتى كلها ومش قادرة أستحمل أكثر من كده .....ونفسى أسيب البيت ده اللى أنا حاسة انى جارية فيه مش انسانة بتحترم طموحها ومستقبلها وأرجع بيت أهلى اللى كنت ملكة فيه .....

فرد عمر بذهوووول : ايييييييييييييه بتبيعينى يا سارة ؟ وكمان عاوزة تسيبى البيت ؟ على العموم انتى حرة بس افتكرى انتى اللى بعتينى وانا مش ح اشتريكى ....


فلم أستطع الانتظار أكثر من هذا وأحسست ان كرامتى ذبحت فقمت ارتديت طرحتى وخطفت حقيبة يدى وجريت على باب الشقة وعمر ينظر لى بذهول ولكنه صامت لا ينادى على فألقيت عليه نظرة أخيرة وتركت بيتى وأغلقت وراءى الباب بعنف


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
يوميات سارة وعمر سنة اولي زواج ( الجزء الثاني) ...
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاصدقاء (منتدى طلاب جامعة المنصورة) :: القسم الادبى :: الخواطر والنثر والقصص الادبية-
انتقل الى: